بداية

رواية روح يا طاير وقله قلبي فيه ألفين عله والحياة بعده ممله -7

رواية روح يا طاير وقله قلبي فيه ألفين عله والحياة بعده ممله - غرام

رواية روح يا طاير وقله قلبي فيه ألفين عله والحياة بعده ممله -7

وتـــــــــــــــــمت ـآلملكهَ بموآفقهَ منَ كلَآ ـآلطرفينَ ..
وتمَ ـآلتوقيعَ كذلكَ ..~
عليَ وقفَ وبهمس : يبهَ ـآنَآ رآيحَ
ـآبوَ عليَ بعصبيهَ ششِوي : ـآهجد ـآلله يفششِلك وينَ تطلعَ وـآنتَ مآششِفت زوجتكَ ..
عليَ : وعععَ مآبيَ ـآششِوفهَآ ..
ـآبوَ عليَ جتهَ ـآلضحكهَ : خلَآصض ـآقعدَ .
عليَ : ـآفففففف يبهَ بعدينَ تنسسٍد نفسسٍي
ـآبوَ عليَ كآتمَ ضحكتهَ : ـآنثبرَ يآولدَ .. ، ـآبوَ هدى .. ولدنَآ يبيَ يششِوفَ زوجتهَ ..
ـآبوَ هدىَ : من حقهَ
وقَآمَ ..
عليَ وهوَ ينآظرَ فيَ ـآبوهَ بصدمهَ وضآغطَ ع ـآسسٍنآنهَ : يبببببببببببهَ ـآنَآ مآقلتَ ـآيَ ـآششِوفهَآ ـآفففففففففففففَ منكمَ ..
ـآبوَ عليَ : منَ حقكَ .
عليَ : بسسٍ كيفي !
ـآبوَ عليَ : ـآركدَ ..
عليَ رمىَ نفسسهَ ع ـآلكرسسٍي بقهرَ : ـآللهَ يآخذنيَ ..
سسٍلطآنَ وهوَ دآخلَ : عليويَ تآمرَ ششِي ؟
عليَ : خذنيَ ويآكَ ..
سسٍلطآنَ : خخخخخخخخخخخَ ..
عليَ : بجدَ ـآتكلمَ ..
سسٍلطآنَ : بلَآ خبآلهَ رآيحَ ـآلمسسٍتشفىَآ !
عليَ : سسٍلآمآتَ ..
سسٍلطآنَ بششِمآتهَ : ولآ ششِي بسسٍ موعدَ ـآبرةَ ملَآكَ ..
عليَ وهوَ يتذكرَ : ـآيهَ صحَ ..
سٍلطَآن : يآلله بآيَ
وطلعَ ..
ـآبوَ هدىَ : عليَ روح ـآلمجلسٍٍ ثآنيَ
عليَ بطفش : زينَ
ورآح ـآلمجلسس ـآلثآنيَ ..
نآيفَ : مآ ـآوصيكَ ..
عليَ بعصبيهَ : ـآنطمَ
نآيفَ كآتمَ ضحكتهَ : روحَ توكلَ بوسهَآ ..
عليَ : يآحمآر وجعَ ـآنطمَ قلتَ لكَ ..
ودخلَ للمجلسسٍ ..
ودخلتَ عليهَ هدىَ ..
علي كآن منزلَ رآسسٍه ولَآ فكرَ يرفعهَ
هدى بدلعَ : ـآلسسٍلآمَ عليكمَ ..
عليَ بقلبهَ : لومَآ ردَ ـآلسسٍلآم وآجبَ مآرديتَ
عليَ : وعليكمَ آلسسٍلَآمَ .
هدىَ جلست جنبهَ وبجرآهَ حطت يدهآ تحت ذقنه ورفعت راسه
هدى بدلع : وه فديتك واخيراَ صرتَ ليَ ..
عليَ بعدَ يدهآ بقرفَ : مو ماخذكَ حباَ فيكَ ، بسس ممكن ـآفهمَ ليش سويتي كذآ ؟
هدىَ بغبآءَ : وش سويتَ ؟
عليَ بقلبهَ : لحولَ شكلهَآ عبيطهَ خخخخخخخخخخَ
عليَ : ـآنآ قلتَ لكَ بتزوجك! متىَ قلتَ لكَ هآلكلَآمَ ـآلليَ طلعتيهَ ؟
هدىَ : يوهَ حبيبيَ ، مآقلتَ ليَ بجد بسسٍ بتقولَ لي وـآنَ شِآء ـآللهَ ـآقدرَ ـآخليكَ تحبنيَ
ورمششت بسرعه
عليَ بقرفَ : تخسسٍي ، مآدورتي ـآحبَ ـآلَآ هآلآشكآلَ ـآلخآيسسٍهَ
وطلعَ ..
وهوَ يتذكرَ كلمة ـآلخآيسٍه ، يحس له سسآلفه مع ـآلكلمهَ بسسٍ مو ذآكرَ
وركب ـآلسٍيآرهَ ، وجلسسٍ يلآفف فيَ ـآلششِوآرعَ .
عليَ وهوَ يتذكرَ : خآيسسٍ ، معفنهَ ، ـآيييييييييييييييييييييييييييييهَ فيَ ـآلمسسٍتشفىَ كيفَ نسسٍيتَ ،
ودقَ علىَ سسٍلطآنَ .
سسٍلطآنَ وهوَ مآسكَ ملَآكَ : ـآلوَ ..
عليَ : ـآلوَ ..
سسٍلطآنَ : هآآآآآآآآآآآ وششِ سويتَ ؟!
عليَ : ـآتركنَآ ، ـآخبآَر ـآلإبرَ .
سسٍلطآن : ـآفففففففَ عآدَ مليكَ رآضيهَ تثبتَ
ملَآكَ : مآبيَ ـآبرررررَ ..
عليَ سمعهَآ وفقع ضحكَ ..
سسٍلطآنَ : وجَع ملكوووهَ جآيبتنيَ مششِوآر وفيَ ـآلنهآيهَ مَآتبيَ ..
ملَآكَ : تعووووووووووووووووورَ ـآنَآ وششِ ـآسسٍويَ ..
عليَ : ـآلمهمَ ، خلصَ وتعآلَ ـآلإسسترآحهَ ..
سٍلطآنَ : وـآللهَ ـآنكَ فآضضَي .. طيب بآيَ بششِوف حلَ لهَآ
عليَ : خخخَ بآيآتَ
سسٍلطآن : ملَآكوووه ..
ملَآك : هآآ
سسٍلطآنَ : هويتيَ فيَ بيرَ ، يآللهَ خلصينيَ ..
ملَآك ششِوي وتصيحَ : مآآآآآآآآآآآآآنيَ ، مآبيَ ـآبرَ مآتفهمَ ..!
سسٍلطآنَ : ـآجلَ ـآمسسٍ كيفَ ـآنضَربتيَ !؟
ملَآكَ : مآدريَ ..
سسٍلطآنَ بخبثَ : ـآخليَ عليَ يجيَ ؟
ملَآكَ : وجعَ خلهَ يستآنسسٍ معَ زوجتهَ ..
سسٍلطآنَ : هههههههههههههههههههَ تحبيهَ شكلكَ ؟!
ملَآك : هآهاهاهاهاهاهاهاها
سسٍلطآَن مسسٍكَ ملَآكَ ومسسكَ يدهَآ .. وضربوهَآ ـآبرهَ ..
ملَآكَ دموعهَآ بعينهَآ : ـآنتَ حمآرَ ..
سسٍلطآنَ فطسسٍ ضحكَ ..
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،
فيَ ـآليومَ ـآلثآنيَ ..
فيَ بيتَ عليَ ..
ملَآكَ كآنتَ جآلسسٍه فيَ طآولهَ ـآلمطبخَ تششِرب كوفيَ .. وبيدهَآ ـآلجوآلَ تحوسسٍ فيهَ ..
خرجَ عليَ ، ولقَآهآ ، حبَ يطفششِهَآ شششِوي
علي بعربجهَ : حيوووَ ..
ملَآكَ بضحكَ : ـآللهَ يحييكَ .
عليَ بقلبهَ : غريبه تتكلمَ معيَ عآديَ ..
عليَ : كيفكَ يآمعفنهَ ..
ملَآكَ بإبتسسٍآمهَ : تمآم ، وـآنتَ يآلخآيسسٍ ؟
عليَ : هعَ بخييييييييييييييييرَ ، ششِسمهَ فطرتيَ ؟
ملَآكَ وهيَ تششِرب كوفيَ : لَآ ، تبيَ ششِي
عليَ : مدريَ بسسٍ جوعَآنَ ..
ملَآكَ : جيتَ بسسٍوي ليَ فطورَ ـآحترتَ خخخَ ..
عليَ : ـآممممممممممممممممَ ، طيبَ سسٍوي ـآلليَ تسسٍوي ~
ملَآكَ وهيَ تحطَ ـآلكآسسٍ وتقومَ : ـآوكيَ }

فيَ بيتَ ـآبوَ نورهَ ..

نورهَ : ـآلوَ
سسٍآره : هلَآ ..
نورهَ : ـآخبَآإركَ ؟
سسٍآرهَ : بخيرَ ، بسسٍ مدريَ ملكوهَ ليهَ مآتردَ }
نورهَ : ـآمممممممَ ، تتوقعينهَآ زعلَآنهَ منيَ ؟
سسٍآرهَ : عندكَ ششِكَ ، ـآكيدَ كلَآمكَ بصصًرآحهَ يسسٍم ـآلبدنَ ..
نورهَ : ـآمممَ طيبَ لوَ ـآدقَ لهَآ مآرآحَ ترفعَ ، ـآرسسٍل لهَآ مسسٍجَ ؟
سسٍآرهَ بفرحَ : ـآيوهَ تكفينَ ، وربيَ ملوكَ طيبهَ ..
نورهَ : عآرفهَ ، بسسٍ كنتَ فيَ لحظهَ غضبَ معَ حزنَ ..
سسٍآرهَ : حصلَ خيرَ ^^
نورهَ : ـآوكيَ ـآترككَ ـآجلَ ..
سسٍآرهَ : ـآوكيكَ ، وبلغينيَ بكلً ششِي
نورهَ : هعَ ملقوفهَ
سسٍآره : خخخخخخخخ شويَ موبَ وآجدَ ..
نورهَ : هعَ ، يآللهَ بآإيَ ..
سٍآره : بآيآتَ }
وسسٍكرت منهَآ
ورسسٍلت لمَلَآكَ رسسٍآلهَ
[ قدركَ كبيرَ وصحبتكَ ترفع ـآلرآسسٍ ، فوقَ ـآلغلَآ تملكَ وسسٍآمَ ـآلصدآقهَ ..
ملوكهَ ، بليييييييييييزَ سسٍآمحينيَ ، وربيَ مآكنتَ ـآقصصًدَ ..
كنتَ فيَ لحظهَ غضبَ ، يآرييييتَ تسسٍآمحينيَ .. بليييييييييييييييزَ
وربيَ كنتَ فيَ لحظهَ حزنَ وغضبَ ، ولحدَ ـآلحينَ حزينهَ ، دنيتيَ مآرهَ متعبهَ
ـآتمنىَآ ـآششِد ـآلتمنيَ تسسٍآمحينيَ }
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،،،
ملَآكَ كآنتَ تفطرَ وكلَ ششِوي يدقَ جوآلهَآ منَ سسٍآرهَ وجوريَ ، بسسٍ بجدَ مآلهَآ خلقَ تكلمَ ـآحدَ ..
وصلتَ ملَآكَ ـآلرسسٍآلهَ }
عليَ وهوَ عآقدَ حوآجبهَ : حششِىَ جوآلك مآسسٍكتَ ، جورجَ بوششِ علىَ غفلهَ ههههَ ..
ملَآكَ : هعَ لَآ ـآوبآمآ ..
ومسسٍكت جوآلهَآ وقَآمتَ : ـآلحمدَ للهَ
ودخلتَ غرفتهَآ
فتحتَ ـآلمسسسٍج وقرتهَ ..
ورسسٍلت لنورهَ مسسٍجَ
[ لَآ تششِتكيَ ـآلدنيَآ وـآنَآ حيَ يآخوكَ ، يفدَآكَ رآسسٍي وـآنَآ كليَ لكَ ـآنطآعَ ..
سسٍآمحتكَ نوآإرهَ ، بسسٍ لَآ تعيدينهَآ ، وـآللهَ لوَلَآ غلَآكَ كآنَ مسسٍحتكَ منَ حيآتيَ
بسسٍ لإنيَ ـآعزكَ سسٍآمحتكَ .. :) ]
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،،،
وصلَ نورهَ ـآلمسسٍجَ ، فرحتَ كثيرَ ..
نورهَ : وهَ فديتهَآ طيبهَ لبىَآ قلبهَآ ..
ودقتَ لسسٍآرهَ تخبرهَآ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،
عندَ عليَ
دقَ جوآلهَ برقمَ غريبَ
رفعَ
هدىَ : هآيَ حبيبيَ صبَآحَ ـآلخيرَ
عليَ عرفَ ـآلصوتَ وـآششِمئزَ : نعمَ ؟
هدىَ : حبيبيَ ، ـآبيَ ـآطلعَ ـآليومَ معكَ ..
عليَ بعصبيهَ : موَ فآضيَ لكَ ـآنَآ ~
هدىَ بخبثَ : بسسٍ ـَآنآ خبرت ـآبويَ ـآنكَ رآحَ تمرنيَ
عليَ : قوليَ لهَ ـآلغيتهَآ مآفيهَآ ششِي
هدىَ : لَآ بعدينَ وششِ بيقولَ
عليَ بقهرَ وبهمسسٍ : ـآللهَ يآخذكّ
هدىَ : هآ قلتَ ششِي حبيبيَ ؟
عليَ : ـآفففففففففففففففففففففففَ ـآقولَ ـآلليلَ تجهزينَ خمسسٍ دقآئقَ ولَآ ترىَ وـآللهَ بمششِي
هدىَ بفرحَ : طيبَ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،
فيَ بيتَ ـآلإسسٍترآحهَ ..
فآديَ وهوَ ينآظرَ ـآلإسٍترآحهَ فآضيهَ : كششِخه ـآحنآ من ـآلسسٍآعه 8 ـآلصبآح نجتمعَ
نآيفَ : هههههههههعَ يآششِيخَ .. ـآحنآ غيرَ }
سسٍلطَآنَ : ههههههههههههههَ ، بسٍ حركآتَ ، قوموَآ نرقصَ
خآلدَ وهوَ يحطَ رآسسٍه ع ـآلطآولهَ : ـآللهَ يغربلكمَ نعسسٍآن ـآنآ جآيبينيَ هآلحزهَ ..
فآديَ بخبثَ : نيآهاهاهاها شِرآيكمَ نجيبَ عليويَ بعدَ
خآلدَ وهوَ يحطَ يدهَ تحت ذقنهَ : فكرهَ حلوهَ ، دقوَآ لهَ }
نآيفَ : خخخَ
نآيفَ : ـآلوَ ..
عليَ : يآمرحبَآ يآمرحبَآ نوركَ طفىَ ـآلكهربآ
نآيفَ : يووووهَ ـآسسٍتحيَ ههههههههَ ..
عليَ :خخخخخخخخخخخَ ، هآ وششِ بغيتَ ؟
نآيفَ : مسسٍتعجلَ ششِكلكَ
عليَ : لَآ بسسٍ مآتدقَ للهَ ـآنتَ
نآيفَ : تفهمنيَ ، تعآلَ ـآلإسسٍترآحهَ ترىَ كلنَآ مجتمعينَ ..
عليَ : ـآوكيَ .
وسسٍكر منهَ ، ومسسسكَ مفآتيحهَ وجوآلهَ
وطلعَ
وبقلبهَ : بمرَ علىَ رينَآدَ وبعدهَآ رآيحَ للإسسٍترآحهَ ..
وفجَآهَ تذكرَ ـآنهَآ رينَآدَ توفتَ ..
حسسٍ بآلـــمَ بقلبهَ ، رغمَ ـآنهَآ كآنتَ تخونهَ ، بسسٍ هوَ كآنَ يحبهَآ ، ومسسٍتحيلَ يحبَ غيرهَآ ..
،،،،،،،
فيَ دآخلَ بيتَ عليَ
نورهَ : آلوَ
ملَآكَ وـآخيراَ ردتَ : هلَآ
نورهَ : ـآخبآركَ ؟!
ملَآكَ : بخيرًَ ، وـآنتيَ ؟
نورهَ : تمآمَ ، ششِفيكَ مآتردينَ ع سسٍآرونهَ سسٍلآمآتَ
ملَآكَ : كنتَ ـآفطرَ
نورهَ : ـآهآ ، خلينَآ ـآليومَ نروح َـآلرـآششِدَ
ملَآكَ : ـآممممممممممممَ نروحَ معَ مينَ !؟
نورهَ : مدريَ نآخذّ لنَآ مآيكروَ ..
ملَآك : ـآوكيَ خلَآصَ تـمَ ، خبريَ سسٍآرونهَ
نورهَ : ـآكييدَ ، بسسٍ ع ـآلسآعهَ كمَ ؟
ملَآك : ـآمممممَ بعدَ صلَآهَ ـآلمغربَ ، ينآسسٍبك تسسذآ ؟!
نورهَ : يبَ خلَآصَ ، سسٍي يوَ ~
ملَآكَ : سٍي يو تو ^^
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،،،،،
فيَ بيتَ ـآبوَ هدىَ
ـآلسسٍآعه تشير الىآ ـآل 7 ونصف مسآءَ
هدىَ : يآللهَ مع ـآلسسٍلآمهَ ..
وخرجتَ ، صعدَت ـآلسسٍيآرهَ ..
هدىَ : هآي حوبيَ
عليَ : نعمَ ، وينَ بآللهَ تبينَآ نروحَ
هدىَ : زييينَ سسلم ـآولَ
عليَ : ـآففففففففففففففف خلَصصًينَآ
هدىَ بدلعَ : ـآبيَ ـآلرآششِد
عليَ بعنآدَ : بعيييييييييدَ
هدى : بليييييز
عليَ : آحللميَ
هدىَ : ـآففففففففففففففففففففَ ليهَ كذآ ، بلييييزَ يآللهَ
عليَ زهقَ منهَآ : طييييييييييييييييييييبَ [بهمسٍ] يآجعلك ـآلوجعَ
ومششِىَ ..
،،،،،،،،،
فيَ مآيكروَ ـآلثلَآثيَ ~
سسٍآرهَ : ـآقولَ ـآنتيَ قلتيَ لزوجكَ !
ملَآكَ بلَآ مبآلآهَ : وـآللهَ رسسٍلت لهَ ع ـآلجوآلَ ، وخبرت ـآبويَ ~
نورهَ : خخخَ بسسٍ ولوَ لَآزمَ تقوليَ
ملَآكَ : ـآكرمونَآ بسسٍكوووتكمَ
ووصلوآ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،
فيَ بيتَ ـآبوَ سسٍلطآنَ
سسٍلطآنَ : ـآقولَ نويفَ ، صصًآيرَ مآتروحَ لبيتَ خطيبتكَ !
نآيفَ بضجرَ : مآلكَ ششِغلَ
سسٍلطآنَ : بلَ ـآلَآخلَآقَ زفتَ يآششِيخَ
نآيفَ كششِر بوجههَ ، ودآرَ للتلفزيونَ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،
فيَ نفسٍ ـآلمكآنَ
بسسٍ برآ ـآلمجلسسٍ
جوريَ : ـآففففففَ زهقَ
ـآمَ سسٍلطآنَ : هذيَ ـآختكَ رآحتَ ـآلرآشدَ وقآلتَ لكَ مآبغيتيَ
جوريَ : زهقتَ منهَ
ـآمَ سسٍلطآنَ : بكيفكَ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،
فيَ بيتَ ـآبوَ خآلدَ ، خويَ سسٍلطآنَ
ـآبوَ خآلدَ مديرَ ششِركةَ ـآعمآلَ
ـآمَ خآلدَ جآلسسٍه بآلبيتَ
فهدَ ـآخوَ خآلدَ ، ـآكبر منهَ بسسٍنهَ ، ـآذآ ـآجتمعَ معهَ فلللهَ
ـآمَ خآلدَ :خآآآآآآآآآلدَ ، يآخآآآآآآآآآآآآآآآآآلدَ
فهدَ : خيرَ يمهَ وششِ فيكَ ؟!
ـآمَ خآلدَ : تعآلَ ـآنتَ وـآخوكَ وسسٍلموَآ علىَآ خآلتكمَ وبنآتهآ
خآلدَ سسٍمع : زيينَ
ودخلَوآ ـآلمجلسسٍ
خآلهَ خآلدَ
مهآ موظفهَ ، مغرورهَ ببنآتهآ ، وكلَ ششِي يبونهَ يصصًير
لجينَ بنتَ مهآ ـآلكبيرهَ ، دلوعهَ ، مغرورهَ ، جمآلهَآ عآديَ ، تعشششِق خآلدَ ، وتسسٍوي ـآي شِي عشآن يكونَ لهَآ
جنىَآ كيييوتَ وفلهَ بسسس ينلعبَ عليهَآ بسسٍرعهَ
خآلدَ & فهدَ : ـآلسسٍلَآم عليكمَ
ـآلكلَ : وعليكمَ ـآلسٍسلآم
لجينَ بدلعَ : ـآخبآركَ خآلدَ
خآلدَ عآرفَ ـآنَ لجينَ تحبه بسسٍ مطنششِ لإنَ قلبهَ تولعَ بجوريَ : ـآلحمدَ للهَ ،يمهَ ـآبيَ ـآكلمكَ بموضوعَ
مهآ : ههههَ كلمهَآ هنآ مآفيهَآ شششيَ ، ترىَآ كلنَآ ـآهلَ
خآلدَ يحكَ رآسسٍهَ بفششِلهَ : زين
فهدَ : خخخخخخخخخخخخخَ يحبَ يسسٍتهبلَ
خآلدَ : ـآلَآ يمهَ ـآبيَ ـآخطبَ ليَ
لجينَ توسسٍعت ـآبتسسٍآمتهآ
ـآمَ خآلدَ : هذيكَ ـآلسسٍآعهَ ـآلمبآركهَ ، بسس خليَ ـآخوكَ ـآولَ ، وبعدهَآ ـآدورَ لكَ ـآحلىَ ـآلبنآتَ
مهآ : شِدعوىَآ تدورينَ لهَ وـآحنآ وينَ رحنآ
خآلدَ طنششِ : يممممممهَ ولدكَ هذآ مآرآحَ يتزوجَ ، بموتَ وبتصيرَ لغيريَ ـآلبنتَ وهوَ مآتزوجَ
فهدَ : صحَ لسسٍآنكَ ههههههعَ
ـآمَ خآلدَ بإبتسسٍآمهَ : خلَآصَ يآولديَ ـآخطبَ لكَ ، بسسٍ منَ كلَآمكَ مبينَ فيَ بآلكَ وحدهَ
خآلدَ بإبتسسٍآمهَ تعذبَ : ـآيَ وـآللهَ ، ـآختَ خوييَ هيَ صصًغيرهَ ، بسسٍ نخطبهَآ وبعدينَ نعرسسٍ
لجييينَ هنآ جتهَآ جلطهَ خخخخَ
ـآمَ خآلدَ بإبتسسٍآمهَ : طيييب وآيَ خويَ ، لآيكونَ سسٍلطآنَ ، ترىَآ لوَ مآهيَ ـآختَ سسٍلطآنَ مآنبيهَآ
خآلدَ ضحكَ : ههههههههَ لَآ يمهَ ـآختهَ
ـآم خآلدَ : خلَآصَ يآولديَ نخطبهَآ لكَ بكرآ
لجينَ دزتَ ـآمهآ
مهآ تتصنعَ ـآلزعلَ : ـآفَآ يآخآلدَ ، تآخذّ منَ برآ وبنآتيَ موجودين ؟!
فهدَ : آوومآ عآدَ
خآلدَ ضربهَ بكوعهَ وبهمسس : يآحمآر ـآسسٍكتَ
خآلد : لَآ يآخآلهَ بسسٍ ـآنَآ حطيتهَآ فيَ بآليَ
مهآ : بسسٍ مآظنَ فيَ آحلىَ منَ بنآتيَ ..
خآلدَ تضضَآيقَ : معَ ـآلسسٍلَآمهَ
فهدَ حسسٍ لهَ : خلَآصَ يمهَ بنمشششِي
ـآمَ خآلدَ : ربيَ يحفظكمَ
وخرجوَآ
خآلدَ بضيقَ : ـآففففففففففَ مآرآح تخلينيَ ـآتهنىَ
فهدَ بفرفششِه : يآخيَ فلهَآ وربكَ يحلهَآ ، ـآجلً يآلحقيرَ تحبَ
خآلدَ : يآوقحَ توكَ تدري !
فهدَ : ـآففَ لوَ ـآدريَ حبيتهَآ قبلكَ
خآلدَ وينآظرَ بنصَ عينَ : كآنَ مآتعرفنيَ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،
في ـآلرآششِد
عليَ بقلبهَ : ـآفففففففففففففففففففف آخرَ زمنَ بنتَ تمششِينيَ ، بسسٍ وـآللهَ ـآنَآ لخآطر ـآبويَ موَ لهَآ
هدىَ هنَآ تعرقلتَ وطآحتَ
عليَ فقعهَآ ضحكَ علىَآ ششِكلهَآ
هدىَ ـآنتبهتَ لشِكلهَآ وجلسٍت تضحكَ هيَ آلثآنيهَ
ملَآكَ ونورهَ وسسٍآرهَ كآنوآ يتمششِونَ قريبَ
ملَآكَ كآنتَ متقدمتهمَ ، لقتَ هدىَ وعليَ يضحكونَ
حزَ بخآآطرهآ ، لإنهآ تدريَ ـآنَ عليَ مآيحبَ ـآلَآ رينَآد ، توقعتَ ـآنهَ حبَ هدىَ بهآلسسٍهولهَ
ضضَآقَ خلقهَآ
ملَآكَ : بنآتَ ، ـآمششِوآ نرجعَ
سسٍآره : ـآيَ يآللهَ ـآنآ تكسسٍرتَ
نورهَ : خخخخخخخَ موَ بنآتً يآلله ـآمششِوآ
ملَآكَ : ششِبآبَ ـآجلَ !
سسٍآرهَ : يمكنَ كلَ شششِي جآيزَ
ومششِوآ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،
فيَ بيتَ ـآبوَ نورهَ
نورهَ دخلتَ وبيدهَآ ـآلَآكيآسسٍ وـآرتمتَ علىَ ـآلكنبَه بتعبَ
دخل معآذّ معصبَ وبقوهَ
نورهَ : خيررررررر سسٍلآمآت ـآخ معآذّ ششِنو فيكَ ؟
معآذّ بقهرَ وعصبيهَ : ـآلليَ ـآحبهَآ ـآنخطبت ووآفقت ونآويهَ تتزوجَ
نورهَ تآلمتَ عليهَ: طيبَ مآحصلَ نصيبب
معآذّ بقهرَ : وششِ ـآلليَ مآحصلَ ، يحصلَ يعنيَ يحصصلَ ، ومآكون ـآنآ ـآذآ مآرجعهَآ ،
نوره : حرآمَ عليكَ تخربَ بينهمَ
معآذّ بإبتسسٍآمه جآنبيهَ : ههَ بسسٍ هيَ وعدتنيَ ، ورآحَ تششِوفَ
وصعدَ
نورهَ : ـآللهَ يهديك يآخيوَ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،
فيَ بيتَ عليَ
ملَآكَ دخلتَ ، وكآنتَ رآجعهَ قبلَ عليَ ~
دخلت تتروششِ وهيَ لسى متضآيقهَ ، جدَ ـآلجدَ كآنتَ متوقعهَ ـآن قصصًتهآ ممكن يعيشهآ ـآيَ ششِخصَ وبعدينَ يحبونَ بعضَ بسسٍ وآضحَ ـآن نهآيتهآ غيير
ـآنتهىَآ ـآلبآرتَ


--------------------------------
فيَ بيتَ ـآبوَ سسٍآرهَ
سسٍآره دخلتَ
ودآدَ وهيَ تتخصرَ : توَ ـآلنآآآآآآآآآآآآآآآآآآآسسٍ كآنَ لَآجيتيَ ـآحسسٍنَ
سسٍآره طنشتَ ومششِتَ
ودآدَ مسسٍكتَ يدهَآ وسسٍحبتهَآ
سسٍآره بآلــم : آه تركي يديَ
ودآدَ : ههَ ويييييييييييين كنتيَ
سسٍآره بطفششِ : كم مره اقولَ لكَ رآيحهَ ـآلسسٍوق مع خويآتيَ ، وخبرتَ بآإبآ بعدَ ~
ودآدَ عطتهَآ كفَ
سسٍآره دموعهآ نزلوآ : ـآنتيَ حقيييييييييرهَ وـآلوآحد يبيَ يصيرَ معكَ طيبَ بسسٍ تصصًرفآتَك تمنعهَ ، وآطيهَ
ودآدَ طآحتَ فيهَآ ضضَربَ ..
سسٍآره ـآغمىَ عليهَآ منَ ـآلتعبَ
ودآدَ وهيَ تنآظرَ فيهَآ : عقبآلَ مآتموتيييييييينَ يآآآآآآآآآربَ وـآفتكَ منكَ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،،،
فيَ بيتَ ـآبوَ سسٍلطآنَ
ـآلسسٍآعه تشير الى آل 2 ليلاَ
جوريَ : سسٍلطآن ـآنقلعَ عنيَ
سسٍلطآنَ : خخخخخخخخخخخخخخخَ ـآسسٍكتيَ بيجيَ نآيفوَه يسسٍهر معنآ
جوريَ : ـآلللللللللهَ ونآسسٍه وـآخيراَ آحدَ بيرحمنآ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،
فيَ بيتَ ـآبوَ سسٍآرهَ
سسٍآره ثوآنيَ وصصًحتَ منَ ـآغمآءهَآ ، وتوجهتَ لغرفتهَآ وهيَ تبكيَ بتعبَ
غصبَ عنهَآ ، مدتَ يدهَآ وسسٍحبت ـآلجوآلَ
ودقتَ علىَ [نآآآآآيفَ]
نآيفَ كآنَ بآلسسٍيآرهَ متجهَ لبيتَ ـآبوَ سسٍلطآن
نآيفَ نآظرَ بآلرقــــمَ ، صحَ وحششِته
بسسٍ هيَ غلطآنهَ يومَ ـآنهَآ مآتدقَ لهَ ولَآ تذكرهَ < هذآ سبب زعلهَ
رفعَ وهوَ متلهفَ لهآ
نآيفَ بحنآنَ : ـآلوَ
سسٍآرهَ وهيَ تبكيَ وبهمس : نآيفَ
نآيفَ وقفَ علىَ جنبَ وهوَ خآيفَ عليهَآ : حبيبتيَ فيكَ ششِي ؟!
سسٍآرهَ وهيَ تششِآهقَ : ودآدَ آهَ يآربي
نآيفَ عصببببببَ بقوهَ : خلَآصَ ـآلحين آجيَ
سسٍآرهَ ظلتَ تششِآهق
وسسٍكرتَ عنهَ
سسٍكرَ هوَ ـآلثآنيَ
وغيرَ مسسٍآره لبيتهمَ ~
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،
فيَ بيتَ عليَ
عليَ منسسٍدح ع ـآلكنبهَ وطفششِآنهَ
دقَ عليهَ رقمَ غريبَ
رفعَ
ـآلششِآبَ : ـآلوووووووووَ
عليَ : نعم ؟
آلشششآبَ : ـآنتَ ششِخصَ مدريَ وششِ ـآقولَ عنه ؟!
عليَ : وليششِ ـآنَ ششِآء ـآللهَ ؟؟
ـآلششِآبَ : ههَ ششِين وقوآآآآآآآآآآآيهَ عيييييييييييييييينَ ، ـآذآ مآترجع ليَ حبيبتيَ مآتلوم ـآلَآ نفسسٍك
عليَ رآحَ فكرهَ لملَآكَ : ههَ ضحكتنيَ يآششِيخَ
ـآلششِآبَ : وقسسٍم بآللهَ مآتلومَ ـآلَآ نفسسسسكٍ
علي َ: ورىَآ مآتلحقَ ـآمكَ !؟
ـآلششِآبَ : ترجعَ ليَ هدىَ فآهمَ
عليَ فرررحَ يومَ ـآنهَآ هدىَ : قلَ قسسٍم تحبَهآ ؟!
ـآلششِآب بغرآبهَ : وآللهَ ليشششِ ؟
عليَ : خذهآ وربيَ مآبيهَآ
ـآلششِآبَ : جد!
عليَ : قسسسسٍم ـآصلاَ ـآنَآ مآآآآبيهَآ
ـآلششِآبَ ـآسسٍتغربَ منَ عليَ بششِكَ : ـآكييييد ؟!
عليَ : ـآيييييييهَ ليششِ بكذبَ عليكَ ~
ـآلششِآبَ : طيييييييبَ وكيفَ بتعطينيَ ـآيآهآ
عليَ : بطلقهَآ بعدَ كيفَ يعني !
ـآلششِآبَ : قولَ وـآللهَ ،
عليَ : وآللهَ
ـآلششششِآآآبَ : تسسسسلم يآلخويَ ، وـآللهَ ـآنيَ توقعتكَ حقيرَ بسسٍ طلعتَ عكسسٍ هذآ بسسٍ متىَ بتطلقهَآ
علي بقلبهَ : ـآلَآخَ مسسٍتعجلَ
عليَ : ههَ بكرآ لعيونكَ
ـآلششِآبَ بفررح : خلَآآآآآآآآآآصَ تمَ
وسسٍكرَ
عليَ : وقسسٍمَ مخببللللل
ـآلحينَ تتوقعوآ ملَآكوووووووووهَ قآعدهَ ، وـآللهَ طفششِ
مآكملَ جملتهَ
ـآلَآ وسسسٍمعَ صوتَ ـآلمسسٍجلَ مرتفعَ منَ غرفتهَآ
علىَآ آغنيهَ سآعآتَ لرآششِد


ســــــــــــــــــــــاعاتـــــــــ
سا عات احس ان الزمن قاسي ولايمكن يلينـ
وساعات احس ان الفرح محال ولا يمكن يحينـ


هذا الي شفته بدنيتي كل ما مضالي من سنينـ
يامن يعلمني الفرح ويفرح القلب الحزينـ


ســـــــــــــــــــــــاعاتـــــــ


اشكي مرارة حيرتي ابدنيا ما ضني بتزينـ
واذا نـذب بعيني الامل تجد احزاني وتبينـ


روح زماني وانتهي وتركلي الجرح الدفينـ
دنيا كفى الله شرها تخلي كل قاسي يلينـ
عليَ بقلبهَ : ـآفففَ حتىَ لوَ قآعدهَ مآيتكلمَ معهَآ متضضَآيقهَ وششِ ليَ بهَآ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،
فيَ بيتَ ـآبوَ سسٍآرهَ
نآيفً دخلَ للبيتَ بعدَ مآبلغَ ودآدَ
ودآدَ : هلَآ وآلله
نآيفَ بقرررفَ : ـآقولَ ـآنَآ وششِ قلتَ لكَ منَ قبلَ
ودَآدَ : وششِقلتَ ؟!
نآيفَ : مديتيَ يدكَ ع سسٍآره ليييييييه ؟!!
ودآدَ بخوفَ : بس
نآيف : لَآبسسٍ ولَآ ششِي ـآعتبريَ نفسسٍكَ فيَ عدآدَ ـآلَآموآتَ ..
وطنشهآ وصعدَ لسسٍآرهَ
دخلَ لهَآ
كآنتَ متكورهَ ع نفسسٍهآ ع ـآلسسٍريرَ ومبينَ تعبآنهَ وتبكيَ
نآيفَ بحنآآنَ : سسٍآرونهَ
سسٍآرهَ رفعتَ رآسهَآ وزآدَ بكآهَآ
نآيفَ تقربَ ومسسٍكهَآ
سسٍآرهَ ـآرتمتَ فيَ حضنه
نآيفَ مسسٍح ع شعرهَآ : سآرونهَ خلَآصَ مآبتقدريَ تتحملين ـآكثرَ منَ كذآ ، نخليَ ـآلعرسسٍ بدريَ
سسٍآرهَ بتعبَ : سسٍوي ـآلليَ تسسٍويهَ
وغفتَ فيَ حضنهَ
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،
فيَ ـآليومَ ـآلثآنيَ ~
فيَ بيتَ عليَ
ملَآكَ صحتَ وخرجتَ تآكلَ لهَآ ششِي ~
عليَ كآنَ منسسٍدحَ ع ـآلكنبهَ ، آسسٍتغربَ منَ ملَآكَ مطنششِتهَ بقوهَ موَ مثلَ كلَ يومَ
عليَ وهوَ يلعبَ بآلريموتَ : ـآقولَ بكرآ رآيحينَ آلبرَ
ملَآكَ : منَ قآلَ ؟
عليَ : ـآبوكَ
ملَآكَ : يصيرَ خيرَ
وـآخذتّ ـآلكوبهَ ودخلتَ ـآلغرفهَ ،
،،،،،،،،،،، ،،،،،،،
فيَ بيتَ ـآبوَ سسٍلطآنَ
آمَ سسٍلطآنَ : تتوقعهمَ بيتقآلمونَ ع ـآلوضع ؟!
ـآبوَ سسٍلطآنَ : ـآنَ ششِآء ـآللهَ يتآقلموآ ، ـآحنآ دوبنَآ ـآلحينَ عآرفيَن ، لكذآ سسٍوينَآ رحلهَ

يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -