أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

بداية

رواية قتلهن الطيش وأحياهن الحب -23

رواية قتلهن الطيش وأحياهن الحب - غرام

رواية قتلهن الطيش وأحياهن الحب -23

دخلوا البنات للصاله على نزلت لوجين وجود من فوق .. لوجين : انتو وين رحتوا ؟!
نور: ولا مكان بس كنا بالحوش .. وتدخل الصاله وهند وراها وضي والهنوف بعدهم ويقفلون الباب ..
راحت نور للصاله وقالت : خاله سعاد خاله هدى ممكن تجون معانا شوي
هند راحت بسرعه تجيب كاميرا الفيديو .. دقايق وهي وراجعه وواقفه معاهم
.. هدى: على وين ؟!
نور: هنا قريب للحوش
سعاد ضحكت : وش وراكم انتو الثنتين ؟!
هند : ماما يالله قومي
نور: لولو حبيبتي .. انت وقفي اول وحده فينا والباقي وراك
لوجين علامه استفهام على وجهها : وش السالفه
هند تسحبها: مالك شغل .. انت بس نفذي
لوجين حست انهم مسوين لها شي: طيب
نور: يالله لولو افتحي الباب واطلعي .. فتحت لوجين الباب .. وبهاللحظه صفرت هند لماجد وشغلت الكاميرا وتقدمتهم عشان التصوير .. وبدت الالعاب الناريه تنور السما بألوانها الحلوه والموسيقى ارتفع صوتها .. وفي وسط الحوش على طاوله كبيره تورته كبيره بعد من ثلاث ادوار حواليها وفي قمتها الفتيله اللي تنحط على الترت اللي تتسمى ( نجم الليل ).. لوجين شافت هالمنظر الحلو وصرخت .. ولفت على نور مو مستوعبه ..نوربصوت عالي شوي : شرايك؟!
وضمتها لوجين ضمه قويه : تسلمووون تسلموووون .. وهند تجيها بالكاميرا وتصور وجهها وبصوت عالي بعد : الف مبرووووك .. كيف المفاجئه .. وتناظر هند .. وتبوسها: تهبل تهبل تهبل .. ... وسعاد وهدى والباقيين في قمه سعادتهم من المفاجئه اللي حضروها هند ونور عشان نجاح لوجين .. راحت لوجين لتورته بعد ماطفى الفتيل وقطعتها .. وردو شغلو الاغاني مره ثانيه ولا كفاهم الرقص اللي جوا كملو عليه بالحوش ..
هند لازالت تصور كل لحظه من هاللحظات عشان كل وحده تحتفظ بنسخه عندها ..
الشباب مستانسين بالسيب اللي يوصل للحوش الخلفي وطبعا كانوا هناك يوم شغلوا الالعاب الناريه وهم طبعا اللي مشغلين الموسيقى وكل التحكمات من عندهم.. طبعا محد منهم قدر يرمي لو نظره لأن جود موجوده ونور وهند حذروهم ..بالرغم من ان ماجد حاول يرمي وحده عشان يشوف نور لكن الشباب وقفوه ...
,,,,,,,,,,,,,,,


يتبع...

تابع الجزء الحادي عشر

بعد العشا جود راحت .. سعاد وهدى جالسين بالصاله وحتى البنات كلهم موجودين بس اشكالهم يرثى لها .. صحيح انهم باقي بالفساتين لكن أي شي ثاني مفصخينه الصنادل مرميه على الارض الاكسسورات على الطاوله اللي قدامهم .. وكل وحده مسدوحه نص سدحه على الكنب وتعبانين .. اما الشباب بعد المساعده اللي قدموها للبنات طلعو من البيت .. وراحو يتعشون سوا..
فهد: يعطيكم العافيه ياشباب ماقصرتو
عبدالرحمن : يارجال مابينا تستاهل الخبله اختك
ماجد يضحك : والله جمعات الحريم فله ..
عبدالرحمن : من يوصلون الين يطلعون وهم ياكلون .. لا وبعدها يتعشون
فهد : عشان كذا سمان .. ويضحك


,,,,,,,,,,,,,,,,,,
عدت الايام عاديه وباقي على موعد زياره ام وليد للبيت عبدالله يومين .. الوقت بعد العشا نور كانت بالحوش تتمشى لحالها وحاطه سماعات الجوال بأذنها وتسمع اذاعه بانوراما .. رن جوالها و ناظرته .. الا رقم ماجد اللي كان يرسل لها منه يتصل .. وقفت مشي و استغربت وانمغصت بطنها .. غريبه هذا وش يبي .. ليش متصل .. وبنفس الوقت حست بفرحه .. لكنها ماردت عليه اللين فصل .. ماجد كان بسيارته ويدور بشوارع المدينه .. ومشتااااق لنور وده يكلمها لكن نور ثقيله.. وكان عنده ثقه انها مابترد عليه ..
نور راحت جلست على الكرسي ورفعت راسها لسما وابتسمت .. الا توصلها رساله من ماجد ( مـن يقول الذوق منكـ ماسرق اجمل صفاته ,, ومن يقول الورد منك ماسرق لونه وعبيره ,,يابخت طفل يبوسك ماحسدت الا شفاته,, والحقيقه ماحسدته كل مافي الامر غيره,, شخص مثلي وش يسوي غير يكتب امنياته ,, يرسمك في كل صفحه ويحرق الصفحه الاخيره,, ويتمنى بس يلقى شخص مثلك في حياته,, في زمن ماصرت اللقى شخص فاهم استشيره,, تشبه الليل يمكن في هدوئه في سكاته,, بس فيك من النهار الصدق واشياء كثيره,, تشبه الطيب اسف قصدي انت الطيب ذاته,, ليت مثلك بس واحد بنشره في كل ديره).... نور قرت الرساله وانبسطت عليها .. ولأول مره نور ترد عليه برساله يمكن هالرساله احساسها اللي خاشته عن كل العالم .. احساسها اللي ماصرحت فيه لأحد حتى لأخواتها هند ولوجين .. احساسها اللي كانت تشوف انه موب لازم احد يحسه غيرها وغير ماجد اللي جننها .. نور ماكانت تدري ليش هالمره باحت باللي داخلها ..يمكن لأنها تعبت من التفكير كل ليله فيه.. او يمكن لأنها بكت كم مره على جمود تصرفاتها معاه رغم انها ذايبه فيه .. او عشان انها شافت ان الوقت صار مناسب تعترف بحبها مثل مااعترف لها.. فأرسلت له ...( في غيابكـ بكيت بصمت..تأملت وحزنت بصمت..ولجل بسمه من شفاتك..كتبت القصيد فيك وبس..ولجل ماتبكي عيونك..تحديت الزمان بهمس..انا لجلك اموت اليوم..واعيش بذكريات الامس..ترى احساسي هو احساسك..وروحي تعيش بأنفاسك..الى من شفتك متضايق ابكي الكون جن وانس.. اعيش جرحك وآلامك ..احبك بكل احلامك..على شانك افضي وقتي واحيابك..تذوب الروح وتشقابك على شانك..اقولك امر وتدلل وتأمر لين تتملل.. تبي قلبي اقولك جاااك.. تبي روحي اقول افداك.. تبي ذاتي واحساسي ..عطيتك كل شي بصمت .. تشد الرعشه يديني.. الى من شفتك قدامي.. احس اني ملكت الكون .. اسكت كل هالعالم واخليك انت تحكي وبس..ابيك لقلبي تتحنن..فداك الروح بعد عمري ..اثبت صورتك بعيني لجل احلم بك في ليلي.. عطيتك اغلى ماعندي ومافي اغلى من قلبي .. ) ..ارسلتها نور وايدها على قلبها اللي دقاته زادت بالحيل وارتباكها من الحركه اللي سوتها ولا فكرت اذا هي غلط اوصح .. لكن من جهه ثانيه ارتاحت لأنها اعترفت له ..
ماجد وصلته الرساله وماكان متوقع انها تكون منها .. ناظر الاسم وكان مسميها * نووور دنياي * ... مومصدق اللي يشوفه .. جنب السياره ووقف وصار يقرب الجوال من عيونه ويتأكد من الاسم ..وقرأها وصار فوق السحاب .. وعاد قرائتها اكثر من خمس مرات .. ومبسووووط بالحيل .. واخيرا عبرته نور ..واخيرا اعطته شوي من اهتمامها .. واخيرا تنازلت عن شوي من غرورها .. من انفعاله ضرب على الدركسون بكل قوته وهو يضحك وقال: واخيرا يانور .. رجع وارسل لها ( نبضات قلبي فيك ماخيبتني ..قالت حنونه طيبه كلها ذوق..واشواق قلبي بالغلا تعبتني..تقول هذي غير عن كل مخلوق )
وصلت الرساله لنور وفز قلبها مع رنه الجوال مره ثانيه لكن ماكان هو ..
نور: هلا والله
لوجين : مراااحب .. كيفك
نور باين بصوتها الفرحه : تمام الحمدلله .. مبسوطه وعلى الاخر بعد
لوجين : باين الصوت رايق ماشالله .. وش اللي باسطك ابسطينا معك
نور: ابد والله بس كذا .. مافي سبب معين
لوجين : علينا يانونو
نور تضحك : مبسوطه وبس .. اما الاسباب غير معروفه
لوجين : اهااا .. ان شالله على طول كذا ..
نور: ان شالله
لوجين : ايه وش جالسه تسوين اللحين ؟!
نور: والله بالحوش اتمشى وبعدين جلست .. ماعندي شي
لوجين : اهااا .. ولا كلمتي هنوده اليوم
نور: لا والله اكلمتها ,,ليش؟!
لوجين : لا بس اسأل .. لأنها اتصلت علي ولا رديت كنت بعيده عن الجوال ..
نور: اهااا .. وانت وش تسوين ؟!
لوجين : ولا شي من الغرفه للصاله من الصاله للمطبخ وماخليت غرفه بالبيت الا دخلتها .. ماما مو في البيت
نور: وينها ؟!
لوجين : راحت تجيب اغراض للبيت عشان يوم الخميس بتجينا ام وليد ..
نور ماركزت الاسم : اهاا
لوجين : تدرين منهي ام وليد هذي ؟1
نور: لأ
لوجين . ام وليد .. وليد ماغيره .. الحبيب السابق..
نور شهقت : امااانه .. وش عندها .. هي دايم تجيكم
لوجين : لا والله اول مره تتصل وتوعد ماما .. قالت بجي اتعرف عليكم يوم الخميس اللي كان فيه حفلتي بس ماما اعتذرت واجلتها للخميس هذا
نور: غريبه ...
لوجين : والله لو تشوفين وجهي يوم عرفت انها بتجينا .. انخرطت من الخوف
نور: ليش .. وش خوفك ؟!
لوجين : ماادري .. بس استغربت من جيتها
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
ماجد رجع البيت ومحد قده اول مره يشوف الدنيا حلوه بالشكل هذا .. دخل البيت وهو يغني .. شاف هند جالسه على التلفزيون والهنوف تكلم صديقتها على التلفون ..
ماجد: السلااام
هند والهنوف : وعليكم السلام
جلس ورد يغني ..
هند ناظرته : خير ياطير ..
ناظرها وضحك: الخير بوجهك ياوجه الخير
هند متفاجئه : لا لا اكيد في شي صاير اليوم ..وش السالفه مجود؟ّ
ماجد: ولا شي سلامتك ..
هند : الله يسلمك .. وردت تناظر التلفزيون ..
سكتو شوي ..
ماجد يكلم الهنوف: من تكلمين ؟!
الهنوف: صديقتي
ماجد : طيب اقفلي
الهنوف استغربت اول مره يقولها تقفل التلفون: ليش؟!
ماجد : بس كذا
الهنوف قفلت من البنت وصارت تناظره ,,,
ماجد يكلمهم : وين امي ؟!
هند: كالعاده ميب موجوده
ماجد : وابوي ..
هند: ماادري ماشفته
ماجد : طيب شرايكم اطلعكم من البيت ؟!
الهنوف ضحكت : صدق
ماجد : ايه ..
هند : وين تودينا؟!
ماجد : المكان اللي تبونه
هند: بس مو تقولنا هذا المكان لأ .. هذا ماينفع .. هذا في صياعه ..
ماجد : لا مابقول انتو اختارو وانا اوديكم .. اليوم مفتوح لكم
هند: انت وش صاير معك اليوم صاير كذا اخلاق
ماجد مبتسم : ولا شي .. وبعدبن انا اخلاق من زمان .. ويالله قومو اجهزو ولا هونت
هند والهنوف : لا لا يالله قمنا..
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
صار يوم الخميس .. ام وليد ونوف بنتها عند هدى بالبيت توهم جايين
هدى : ياهلا والله .. تفضلي .. زارتنا البركه
ام وليد وبنتها نوف : الله يبارك فيك ..تسلمين ..
ام وليد: عسى مانكون عطلناكم عن شي اليوم
هدى : لا والله ,, الله يحيكم أي وقت
ام وليد : الله يسلمكم .. دخلو الصالون شوي الا لوجين دخلت للصالون : السلام عليكم
قامت ام وليد ونوف يسلمون عليها ..
ام وليد : انت لوجين؟!
لوجين وهي تجلس : ايه
ام وليد:ماشالله.. شخبارك .. ان شاللله طيبه
لوجين مستحيه مو متعوده تجلس مع حريم غرب : الحمدلله بخير
ام وليد: مبروك نجاحك وتخرجك
نوف : مبروك ان شالله عقبال الجامعه
لوجين : الله يبارك فيكم ..
رن الجرس من المطبخ ..بمعنى ان العصير جهز للضيوف .. وقامت لوجين تجيبه
هدى : هذي بنتك ماشالله ..وتقصد نوف
ام وليد: ايه بنتي الكبيره الوحيده ..
هدى : ماشالله الله يخليها لك ....وتكلم نوف: شكلك متزوجه صح ؟!
نوف ابتسمت : ايه والله توني مكمله السنه
هدى : ماشالله ..
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
في نفس اللحظه نور في بيتهم وتتصل على هند ...ردت هند: هلا والله
نور: انت وينك ياحماره لك كم يوم ماتتصلين ولا شي
هند تضحك: اتغلى عليك
نور: يامصخك .. من زينك عاد .. المهم شخبارك
هند: الحمدلله بخير.. انت كيفك
نور: ماني طيبه
هند: ليييش؟!
نور: والله طفش ماكأننا بأجازه
هند : والله صادقه ملل .. شرايك نطلع مكان ؟!
نور: وين نروح ؟!
هند: أي مكان .. نروح النادي شرايك ؟!
نور: النادي .. اوكي .. بس بشوف دحوم يوصلني ولا لأ
هند : خلاص شوفيه وردي علي
نور: ولولو نكلمها ؟!
هند: لأ عندهم ام وليد ..ماقالت لك؟!
نور: ايه ايه صح نسيت .. هنوده وش تتوقعين ورا جيتها لهم؟!
هند: والله مدري .. المهم ماعلينا يالله روحي شوفي اخوك وردي علي .. اذا مارضى انا وماجد نمرك
ابتسمت نور: اوكي
قفلوا ..ونزلت نور للصاله لقت ابوها ياعمري كالعاده جالس لحاله : بابا
سعود: هلا يابنيتي
نور: وين دحوم ؟!
سعود: طلع منذ مبطي
نورلقتها فرصه عشان تروح مع ماجد " طيب بروح انا و هند النادي .. اوكي
سعود: بتتأخرون
نور: لأ بس ساعه ولا ساعتين وونرجع ..نبي نغير جو ملينا من البيت
سعود: وضي
نور: بشوفها اذا تبي تروح ولا لأ
سعود: خلاص روحي ..
طلعت نور لضي ..بس ضي مابغت تروح وقالوا خلاص اذا جات هند وماجد يجيبون الهنوف عندها ..
هند والهنوف عند بيت سعود .. نزلت ضي ورنت الانتر كم ودخلت وقابلتها نور وهي طالعه .. كيفك هنوفه
الهنوف: تمام ..انت كيفك
نور مبسوووطه : الحمدلله .. ادخلي ضيو تنتظرك داخل .. وطلعت ..نور اتفاجئت يوم شافت السياره سياره السواق .. بس طمنت نفسها وقالت يمكن ماجد بس جاي بسياره السواق .. وصلت للسياره وشافت السواق وانقهرت من قلبها ..ركبت : السلام عليكم
هند: هلا والله وعليكم السلام
نور: وين ماجد مو قلتي انه هوا اللي بيودينا؟!
هند: والله مالقيته بالبيت .. واتصلت عليه ومارد .. قلت نروح مع السواق قبل يتأخر الوقت
نور بقهر/ اهاااا..
هند : وليش تسألين يعني .. دايم نروح مع السواق
نور ارتبكت : لا ولا شي بس عشانك قلتي انه هوا اللي بيودينا استغربت ..
هند: اهااا .. طيب
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
عبدالعزيز وعبير وجنان راحوا لبيت سعود .. دخلو ..شافوا سعود جالس ..عبدالعزيز: السلام عليكم ..
سعود: وعليكم السلام ..
دخلوا للصاله ويسلمون على سعود.. عبدالعزيز: شخبارك يبه
سعود: بخير الحمدلله
عبير: كيفك ياعمي:
سعود: بخير يارب لك الحمدلله
جنان: ددي ..
يرفعها ويحبها . : شلونك ياجنان ؟!
جنان: تيبه حدلله ( طيبه الحمدلله)
عبدالعزيز جلس: وين البنات ؟!
سعود : والله نور طلعت قبل نص ساعه مع بنت ابو ماجد..و جابو الهنوف للضي وهم فوق جالسين .. ماتصلتوا قبل تجون كان ماطلعت نور
عبير: قلنا نسويها مفاجئه .. يالله مو مشكله هذا حنا جالسين سوا
سعود : ايه ياحليلكم .. الله يحيكم
عبدالعزيز: وعبدالرحمن وينه ؟1
سعود: طلع وماقال وين رايح .. هذي ضي والهنوف نازلين من فوق ..
ضي فرحت : عبدالعزيز هنا .. ونزلت بسرعه لهم ..اما الهنوف وقفت على الدرج منحرجه من عبدالعزيز..
سلمت ضي ونادت على الهنوف : تعالي لا تستحين
الهنوف نزلت وهي منحرجه ..
عبير: تعالي هنوفه وش فيك مستحيه
الهنوف وجهها احمر من الخجل: لا عادي وتروح تسلم وتجلس ..
جنان بحضن ضي: شلونك دنونه
جنان: تيبه ...
ضي: ليش ماجيتينا ذيك المره مع بابا
جنان: مدلي( مدري)
عبير: ايه ذاك اليوم نامت قبل يروح عمي
جنان: وين عمه نول ( وين عمه نور)
ضي: راحت مشووار..
جنان: الملاهي ؟!
ضي: لأ مو الملاهي ..
جنان: وين ؟!
ضي. اممم النادي
جنان: في اللعاب ؟!
ضي: لا .. بس في حريم ياكلون البنات اللي مثلك
جنان: لأ .. مافي
ضي: الا فيه ..
جنان تنزل من حضنها لأنها خافت وتبي تروح لأمها: احثن تاتلت ( احسن تاكلك)
الكل ضحك,, ضي : من ياكلني؟!
جنان: الحلمه ( الحرمه )


,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
ام وليد ونوف وهدى ..لحالهم بالصالون ..
ام وليد : والله ياام فهد انا جايتك اليوم عشان اشوف بنتك لوجين و اخطبها لولدي وليد..
هدى انصدمت وماتوقعت جيتهم لها عشان هالوضوع : هااه .. وضحكت ضحكه صفرا .. : ياهلا ومرحبا فيكم والله يشرفنا
نوف: والله رج راسنا وليد على لوجين .. اخطبو لي اخت فهد واخطبولي اخت فهد
ام وليد : عاد حنا قلنا نزوركم ونشوف البنت .. واكيد لنا الشرف اننا نناسب ناس مثلكم مافيهم العيب
هدى الله يسلمك ماعليكم زود والله .. بس لازم نشاور ابوها واخوها بالموضوع وطبعا رايها قبل كل شي ..وان شالله ربي يكتب اللي فيه الخير
ام وليد : ان شالله .. خذوا وقتكم زين وخليها تفكر وتستخير عشان يتم الموضوع بين الرجال
هدى : ان شالله
ام وليد تقوم توقف : يالله عاد حنا نستأذن اللحين .. وان شالله بيننا لقاءات اكثر ..
هدى وقفت معهم: وين بدري يابنت الحلال .. اجلسي تعشي معنا الوقت توه بدري
ام وليد : لا والله تسلمين .. السواق ينتظرنا برا ..
هدى : على راحتكم .. بس عيدوها مره ثانيه
ام وليد : اكيد مايحتاج .. وانت بعد شرفينا بزيارتك .. وجيبي معك لوجين
هدى : ان شالله
طلعوا من عندهم وهدى راحت للوجين بغرفتها .... طقت الباب ودخلت ..
لوجين ناظرت امها : وش فيك ؟!
هدى : ولا شي ...
لوجين : راحو الحريم ؟َ
هدى : ايه .. سكتت شوي وقالت : تدرين وش سبب هالزياره ؟!
لوجين من اول تبي تعرف هالشي : وش السبب؟!
هدى : بتخطبك لوليد ولدها...
لوجين حست كأن احد ضربها على وجهها : وش تقولين ؟!
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
هند ونور وندى لا بسين سبور ويمشون على السير .. ..ندى بنت تعرفو عليها بالنادي وجالسين يسولفون..
هند: انت من اهل المدينه ياندى ..؟!
ندى : ايه من مواليد المدينه بعد
نور: دايم تجين للنادي؟!
ندى : باستمرار .. لي اكثر من سنه
هند : ماشالله تحافظين على لياقتك البدنية
ندى تضحك: ايه ..عاد بالنسبه لي هذا اهم شي
نور: زين والله .. حنا مانجي الا بالنادر
ندى : اصلا ماشالله اجسامكم مو محتاجه رياضه
هند: حتى انت بعد جسمك الصراحه خيال
ندى : اوووه بس ماشفتيني قبل كنت مثل الكوره ..
نور وهند ضحكو على كلمتها ....
ندى: والله الصراحه راحه ... بس بعدين سويت رجيم وصرت اجي هنا باستمرار واللحين مثل ماتشوفون كأني هيفا وهبي
هند ضحكت : شكلك دلوعه البيت صح ؟!
ندى ضحكت : ياحسره أي دلوعه واي هم .. انا في وادي والدلع بالوادي الثاني
نور: افااا .. ليش ؟!
ندى : لا مو شي بس عادي يعني مو مدلعه ..
نور: عندك اخوات واخوان؟!
ندى : ايه والله اختي اكبر مني متزوجه وساكنه الرياض .. واخوين اثنين واحد توفى وهو صغير والثاني موجود الله يخليه
نور :: اوووه اسفه من جد
ندى: عادي يابنت الحلال موضوع قديم ..
نور وهند : الله يرحمه
ندى : امين...
هند: وتدرسن ؟!
ندى ابتسمت : اشوفكم ساعه تحققون معي وانا مااعرف أي شي عنكم غير الاسم
هند ونور ضحكو... نور: عاد حنا لا اجتمعنا وش يفكك مننا
هند: نغث الوحده
ندى ضحكت : بالعكس والله مره استانست معكم
نور وهند: تسلمين ..
رن جوال هند بجيبها وسحبته وردت : الووو
حسن : هلا والله بهالصوت .. سمع صوت الازعاج ..انت وينك؟!
هند: طالعه مو في البيت.. انتي اخبارك ؟؟ ..تكلمه بأسلوب بنت عشان وجود ندى
حسن : بخير الحمدلله .. وش فيك تنفسين بسرعه ..انت تركضين ولا وش السالفه
هند: اسمعي ياقلبي .. اذا رجعت كلمتك اوكي ..
حسن : اسمعي ياقلبي انت انا بروح امر اهلي اردهم للبيت وبعدها اكلمك ..
هند: خلاص اوكي
حسن : تحبيني ؟!
هند : يالله مع السلامه
حسن يضحك : تحبيني ؟!
هند ضحكت : يالله عاد وش فيكي ؟!
حسن " طيب قولي اول احبك ياحسونه ياعمري ياحياتي
هند حمر وجهها : خييييير .. مااقدر
حسن : تكفين قوليها
هند: والله مايمديني .. بعدين اقولك
حسن " طيب تحبيني ؟!
هند : يوووه .. خلاص عاد
حسن يضحك: بس ردي ايه ولا لأ
هند: اكيد ايه .. والحين يالله باي
حسن : اوكي باي ...
هند الله يقطعها مابغت تقفل ...
نور فاهمه عليها .. عاد احيان تكون غثيثه
هند: بس تهبل غثاثتها ...
ندى : من هذي لوجين صديقتكم ؟!
هند تضحك: لا هذي وحده من البنات اسمها حسنه لا اتصلت ماقفلت
نور سطحت ضحك على الاسم : الله يقطع شرها ...
وقفوا البنات مشي ونزلو من على السير وبيروحون يجلسون على طاوله يشربون لهم كوفي ..الا جوال ندى يدق .. شافته : اووه اخوي حسن اكيد جا ياخذني
هند ناظرت في ندى مصدومه معقوله تكون ندى اخت حسن .. : اخوك؟!
ندى : ايه ... وترد عليه : هلا حسن
حسن : يالله انا برا اطلعي
ندى : طيب ..بس دقايق وطالعه لك
حسن : اوكي ويقفل
ندى يالله يابنات معليش ماكملت الجلسه معكم .. خلاص اخوي برا .. ولازم اطلع .. طبعا هند مفهيه .. ونور عادي بس لاحظت نظرات هند للبنت ..
نور: خساااره والله ليتك جلستي شوي
ندى : مو مشكله ان شالله نتقابل هنا دايم
نور: ان شالله
ندى تناظر هند وتضحك : وش فيك ..لايكون اعجبتي فيني ؟! تراني مااقبل معجبات
هند ارتبكت : هاااه .. ايه معجبه .. وضحكت .. لا امزح معك بس سرحت شوي
ندى : يالله فرصه سعيده .. وسلمت عليهم وراحت
نور وهند جلسوا وطلبوا ... نور : وش فيك انت مفهيه ؟!
هند: نور
نور: نعم
هند: نور
نور: نعم ..نعم ..نعم ..سلمات وش فيك
هند : نور شكل ندى اخت حسن
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
ام وليد ونوف وصلو البيت .. واكيد وليد ينتظرهم ..اول مادخلوا..: السلام عليكم
وليد نقز من مكانه : هاا وش صار يمه ؟!
ام وليد : اصبر خلني ااشم نفسي بالاول .. رح صب لي مويه
وليد ينادي على الخدامه : مريم صبي مويه وجيبيها
نوف تضحك: اركز يالمخفه ..
وليد : طيب قولوا وش صار
ام وليد تعانده وماتكلمت اللين دخلت الصاله هي ونوف وجلست وشربت المويه بعد ..اما وليد واقف ورايح راد بالصاله : يممممااااه
ام وليد تضحك : نعم
وليد : وش سويتو
ام وليد: ولا شي رحنا مسيار عادي ورجعنا
وليد : شفتوها ؟!
نوف : ايه ياحليلها
وليد حلوه صح ؟!
نوف تضحك عليه : انا اقصد امها
وليد عصب : وبعدين بتتكلمون ولا شلون
ام وليد : وراك انت .. اثقل شوي .. وش صار يعني رحنا شفناها وقلنا لأمها وباقي يستشيرون ابوها واخوها
وليد انمغصت بطنه يوم قالت اخوها : اهم شي راي البنت
نوف: اكيد ... بس البنت مابتوافق اذا ابوها ولا اخوها رافض
وليد : لا ان شالله بيوافقون .. شفتيها يمه ..شرايك فيها
ام وليد : ماشالله عليها كامله والكامل الله ,,تهبل
وليد مبسوط: وجلست معكم
نوف: لا بس سلمت وباشرت بالعصير وبعدها ماشفناها
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
نور: تهقين انها اخته ؟!
هند: مو اهقي الا اكيد
نور: ممكن تكون صدفه .. وتشابه اسماء
هند: خير تشابه اسماء هو كلمني قال بروح اجيب اهلي .. قفل مني رن جوال ندى اخوها حسن
نور: هو ماعره قالك ان عنده اخوات ؟1
هند: الا بس مااعرف اسمائهم مره وحده قالي ونسيت ولا عمره طرالي اذا عنده اخو متوفي ولا لأ
نور: والله الدنيا صغيره لا تستبعدين شي ..اسمعي المهم اللي ابي اقوله لك
هند : خير
نور: عبدالرحمن اخوي اعترف لي بأعتراف خطير..
هند اهتمت للسالفه : وشو؟!
نور: يحب لولو..
هند ضحكت : بالله عليك؟!
نور: قسم بالله .. ذاك اليوم يسألني اذا هي باقي تحب وليد ولا ..
هند: ووش قلتي له
نور: قلتله الصارحه ..قلت وليد ماضي وانتهى بالنسبه للوجين .. وماتشوفين وجهه شلون صار من الفرحه ..
هند: والله يادحوم اثاريك من هين .. عشان كذا كب عليها المويه بالبر مقهور يبي يعرف ولولو ماردت عليه
نور: ايه ... على فكره وش صار على منيروه اتصلت عليك ارسلت سوت أي شي
هند: لا ياماما من بعد هذيك المكالمه الظاهر انها صارت تشوفني كوابيس لا نامت ..
نور ضحكت .. تستاهل ... هند بقولك شي ..
هند : وشو بعد .. ياكثر الاشياء اللي عندك ..خير
نور: انقلعي ترا والله مااقول شي ..
هند : لا لا خلاص امزح تكلمي اسمعك
نور: بس امانه امانه امانه ماتقولين لأحد
هند: لا توصين مايحتاج..
نور: تذكرين الرقم الغريب اللي كان يرسل لي رسايل
هند: ايه ..وش فيه ؟!
نور: تدرين من طلع ؟!
هند: من ؟!
نور تضحك: ولا احد .. وسطحت ضحك .. نور سوت هالحركه لأنها حست يوم جات تقول لهند بصوت داخلها يردها وان هالموضوع لازم يبقى سر بينها وبين ماجد بس..
هند : بلا مصاخه عاد .. من طلع ؟!
نور: مدري .. بس حبيت اسوي اكشن شوي ..
هند : والله انك كذابه .. بسرعه قولي ..
نورتضحك من قلبها : مدري من هوابس استهبل عليك,, بغيت اكذب ماعرفت .. وترد تضحك
هند : اصلا انت بقره .. وتطلع جوالها تتصل على السواق يجيهم ..
نور: تتصلين على مين؟
هند : السواق عشان يجينا ولا ناويه تنامين هنا الليله
نور: ههههه عادي مااكره
هند تتصل مقفل اكثر من مره : جواله مقفل خليني اتصل على ماجد يمكن يجينا
نور فرحت من داخلها : جربي .. اذا مارد اتصل على دحوم
,,,,,,,,,,,,,,,
رن جوال ماجد وهو بالاستراحه مع الشباب ...الووو
هند: سلام
ماجد : وعليكم السلام
هند : مجود تجيني للنادي انا ونور هناك ونبي نرد البيت بس السواق جواله مقفل
ماجد : طيب طيب اوكي جاي لمكم ..قام يبي يطلع
عبدالرحمن : وين يابو صالح
ماجد : مشوار قريب وراجع ...
على طلعه ماجد الا هذا وليد يدخل الاستراحه صقعوا في بعض ..ماجد: هلا والله وليد وينك تأخرت


وليد: والله مشغول وتوني افضى ..انت وين رايح بدري
ماجد رايح مشوار وراجع
وليد : اوكي بالسلامه ,,,طلع ماجد ودخل وليد والفرحه واضحه في عيونه : السلام عليكم ورحمه الله
الشباب : وعليكم السلام
عبدالرحمن : بدري لو ما جيت احسن
وليد : والله اني انشغلت في موضوع خلصته وجيت
خالد: عساه خير؟!
وليد يضحك له : خير خير ...
عبدالرحمن : لا يكون تبي تعرس بس
وليد يضحك : والله انك فاهمني يابو سعود .. محد يفهمني مثلك


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -