بداية

رواية ودي احطب لك ضلوعي وادفيك -2

رواية ودي احطب لك ضلوعي وادفيك - غرام

رواية ودي احطب لك ضلوعي وادفيك -2

أم ريماس :مثل ماسمعت انا ماراح أجبرك بس ريماس ماله احد غيري بس أنا خلاص ماعاد لي مكان
رياض :والله ياخاله ماأدري وش أقول
أم ريماس :خلاص ياولدي منة مجبور
رياض ناظر فيها بس مايدر يكيف نطق :عتبري من الحين بنتك زوجتي والحين أجيب المملك وأملك عليها
أبتسمت أم ريماس :أمانه في رقبة ياولدي تراها طيبه
أبتسم لها وطلع وقال لي ريماس تكلم أمها وهو راح وقال لي بدر رفيقه وملك عليها وسبحان الله بعد ملكة بنتها على طول ودعت الحياه وكأنها حاسه
وريماس من هذاك اليوم معاد شافه لي انها على طول في شقتها وما يدري كيف يتصرف المشكله حتى شكلها ماشافه
رجع من ذكراه على صوت بدر :وش فيك ياخوي
رياض :والله مأدري
بدر :تفكر في ريماس
رياض تنهد :أيوه موعارف أتصرف أنت تدري أن بنت عمي محيره لي والحين تزوجة من غير علم أهلي والمشكله زوجتي حتى شكلها ماأعرفه
بدر :هونها وتهون وأنت لازم تروح لي ريماس وتجلس معاها وتشوف احوالها
رياض :أنشاء الله
بدر ناظره :ترى البنت أمانه وانت خلك مكان الثقه
رياض :لا تخاف يالله مع السلامه
بدر :مع السلامه
(رياض :العمر 27 أنسان هادي ومتفهم مهندس وهو من الجنوب طبعا توظف في جده وتعرف على بدر صار لهم 5 سنوات مع بعض أسرارهم عند بعض ممملوح وشخصيته تجذب)
وصل لين الشقه وتردد يدق ولا يدخل شقته بعدين تقدم ودق الباب سمع صوت :مين
رياض :أنا رياض
ريماس :هلا بغيت شي
رياض :أفتحي الباب
عند ريماس كانت منهاره بكي بعدين سمعت صوت الباب غسلت وجها وراحت تشوف مين طلع رياض وتذكرت أنها متزوجه وتوتر وماعرفة تتصرف بس بعدين سمت بالله وفتحت الباب
دخل وسكر الباب شافها معطياه ظهرها ناظرها من فوق لي تحت وأخيرن تكلم بصوته الرجولي :ريماس
ريماس من غير شعور لفت :هلا
أما هو صنم مكانه ماعرف وش يقول حتى الكلام إلي كان مرتبه ضاع
:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: ::::::::::::::::::::::::::::


|
|
أحبك وأحب طبعك وأحب حتى حروف أسمك وأحس بشي يربطنا أظن أنه دفى قلبك
\*-*-*-*-*/
أنتي أطهر قلب شفته ممتلي كله بياض أنتي دعوة أم نامت عن ولدها راضيه
\*-*-*-*-*/
أنتي عمري حياتي وآخر آمالي وأنتي والله رجايه يا بعد حالي
:حبيبي
لف عليها :ياعيون حبيبك
دانه :تسلم عيون حبيبي بأروح عند أبوي
سعود بحب :أوكي عمري
دانه بدلع :بيبي ودني أنت
سعود خق :خلاص روحي أوديك ياروح سعود
ضمته دانه وهمست :الله لايحرمني منك
ضمها بقوه يحبها موت :وأنتي ياغلاي الله لايحرمني منك
قطع عليهم صوت :ماما
لفت دانه وهي لساتها في حضن سعود :روح ماما
ريف تغار من أمها :أبعدي عن بابا
أبتسم سعود:ليش حبيبتي
ريف بقهر:أنت بابا حقي انا بس
دانه حبت تقهرها:لا حقي أنا وضمت سعود وهمست له :أنت حقي وحدي انا
سعود ضحك وهمس لها:أكيد ياروح سعود لك وحدك
أبتعدت دانه عنه وناظرت بنتها كيف دموعها في عيونها :خلاص بابا لك بس أنا زعلانه
ريف :لالا خلاص خوذيه بس ماما لاتزعل
غمزت دانه لي سعود وجلست على الكنبه :لا ماأبغى
بكت ريف :ماما أنا أحبك
أبتسمت دانه :وأنا أحبك تعالي ركضت ريف وضمتها :خلاص ماما يالله روحي عند جولي تبدل ملابسك (جولي مربيتها )
ريف :تيب
باستها دانه :يالله طلعت من غرفه
سعود :حبيبتي
دانه:روحي
سعود :تعالي
دانه تستهبل :فين
سعود وهو يأشر على حضنه راحت دانه له ضمها ناظرت فيه :أحبك
سعود :وانا اموت عليك ياروح سعود قرب منها وباسها على شفايفها ونزل لي رقبتها و.......###########
************************************************** ***********


فيـ مكان خارجـ السعوديهـ وبتحديد ألمانيا
جالس في مكتبه الفخم ويشرب سجاره ويفكر كيف يوصل له دخل مساعده :طال عمرك طلبتني
لف عليه : أجلس سعد
سعد يجلس :أمر
ناظره فتره وهو يفكر بعدين وقف وتقدم منه :أحنا أذا أحد ماعجبنا وش نسوي فيه
سعد ابتسم ابتسامه جانبيه :نخلاص عليه
منصور بضحكه :هههههه تعجبني
سعد :تربيتك طال عمرك
منصور: بأقولك منو مو عاجبني
سعد :تفضل
منصور :قبل ماقول أبغاء مراقبه خاصه عليه لي انه مره مشهور ومعروف أبغى تشوف لي واحد يشتغل عنده ينقل لي كل أخباره
سعد :ماطلبت شي بكره كل شي يكون جاهز
منصور بحذر :حسب ياسعد تراه ذكي وينخاف منه وأنا أبغاء أخلص عليه
سعد :لا تخاف مو أول مره
منصور بغموض :بس هو غير غير في كل شي وبقهر دايما يكون الافضل على طول هو المميز بس خلاص لازم ينتهي
سعد بأستغراب :من هو
لف عليه منصور وبقهر وحقد :.............
انصدم سعد :هااا
"""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""" """"""""""""""""""""
لي هنا تقفل حديقتي لي تفتح في يوم آخر لي أقطف منها ورود أخرى ✿
✿ [عندما احسب ايامي عمري ريما اشتاق شيئا من شذاكم
ربما بكي لاني لااركم ويضيق صدري بعبرات عين تتمنى رؤياكم
انما في االعمر ايام هي عندي اغلى واثمن من كل عمري
هي ايام احسست فيها اني عشت نجما في سماكم
عشت طفلا صغيرا قد استأنس القرب منكم ويهواكم
عشت لأبقى فنانا يرسم في لوحاته ذكراكم
أخبروني بعد هذا كيف اعطي القلب يوما لسواكم✿
توقعاتكم
* من هو الشخص إلي شافته ورود في المطار وش سر أصرار أمها على روحتها لي الرياض
*وش بيصير بين نمير وسامي وهل العلاقه بتتطور
* مشاعل وامها هل ممكن مشاعل تجذب نصر
* رياض ور يماس كيف بتكون حياتهم
*منصور وسعد من الشخص إلي حاقد عليه منصور وليش سعد انصدم من ذكر اسمه
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
فاصل إعلآني ^_^ / ..
لا احلل مسح اسمي من على الرواية ..
تجميعي : ♫ معزوفة حنين ♫..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


*******************************

في جدهـ

أنشد البحار على سر الحنين
عن قصيد البحر .. وجروح السفين
عن حبال الشوق تظمأ للشطوط
عن حروق الملح في شفاه السنين
ما عرفت الغوص في اليم المخيف
ولا رهنت العمر في الدر الثمين
جيت أنا من نجد .. في قلبي الرياض
وفي عروقي التهم .. والبيت الأمين
في كفوفي تصرم نخيل الحسا
ومن ذواري الرمل غادي لي جبين
جيتكم .. والعشق يطرحني سؤال
هو صحيح الشط له صدر ويدين
جالس يناظرها يبغاء يبتدي معها في الكلام بس توتورها وهي جالسه وحاطه يدها في حضنها وتفركها يزيد توتوره "أنا لازم أتكلم وش فيني من وقت ماشفتها وأنا مرتبك "عدل جلسته وسند ظهره
:ريماس
أول ماسمعت صوت توترة :نـ نـ نعم
رياض :ناظريني
ريماس مو عارفه ترفع راسها تحس موقادره رجع مره ثانيه كرر كلمته :ريماس ناظريني أنا زوجك
رفعة راسها ببطئ وطاحت عيونها في عيونه :ريماس لازم نتفاهم على حياتنا
شتت نظراتها في كل مكان عشان ماتحط في عيونه وهو يتكلم ناظر فيها :راح تنتقلي عندي الشقه لاأنه مايصير تكوني هنا وحدك
ريماس ناظرته وبسرعه :لالا
رفع حاجبه :كيف لا
ريماس ودقات قلبها تزداد من الخوف أول مره تكون مع رجال في مكان لي وحدها :يـ يـعنـ ـي هنا أحسن
تفهم وضعها وخوفها كونها تكون أول مره مع أحد وبنبره حنونه :بس إنتي ماعندك أحد كيف تجلسي لوحدك بخاف عليك
أول ماسمعة نبرة الحنان في صوته تمالكة نفسها لاتبكي :بس شوي عطني وقت اتعود عليك
ابتسم رياض وهو حاس أنها بتبكي :طيب قد أيش تبغي وقت
هزة كتوفها على أنها ماتدري
رياض :أسبوع
ناظرت فيه كأنها تقول شوي أبتسم لها :أسبوعين بس غيرها مافي
أرتبكة من أبتسامته :تيب
رياض :قومي ألبسي عبايتك عشان نطلع
ريماس :روح أنت أنا ماأبغاء
رياض عشان يخوفها وتقوم يبغاء يطلعها من حزنها مايدري ليش أول ماشافها دخلت قلبه :خلاص مافي لاأسبوع ولاأسبوعين تتعودين فيها علي قومي جهزي أغراضك
وقفت بسرعه :خلاص بألبس عبايتي
( ريماس العمر 22 حلوه مره سمراء سمارها يجذب طويله شعرها حرير يوصل لي كتفها عيونها نعسانه لونه عسلي خشمها سيف وشفايفها صغار شخصيتها ضعيه وأذا حبة شخص تتعلق فيه
وراح نعرف عنها أكثر)
:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: :
في المانيا
طلع من مكتب منصور وهو مصدوم كيف بيسوي كذا "ياربي صعب كل شي ألا هو بس أنا لازم انفذ حتى لو كان غالي علي ماراح أنسا أهانة جده لي وكيف طردني من الشركه
بس هو ماله ذنب إلا له هو جده واحد أنا أنحرق قلبي على ولدي وهو ينحرق قلبه على حفيده أنا أوريك يايوسف راح أحرق قلبك على قولتك على الغالي "ضحك بسخريه وراح ينفذ
أما داخل المكتب
منصور يفكر من وقت ماطلع من عنده سعد هو كان خايف أن سعد يرفض بس عرف كيف يفر مخه ويذكره بماضيه وكيف مات ولده وكيف طرده يوسف
"أنا لكم ياعيال .... أنا أوريك ياحبيب جدك "
*******************************


((انفاس ))

يازين مافي العيون نعاس
والقلب مشغول بهمومه
اما معي نطرد الهوجاس
والا لك النوم وحلومه
هذي نجوم السما .. جلاس
وعيبٍ على العاشق القومه
لاجل الهوى عذبونا الناس
ومن بيح السد ما الومه
انفاسنا ماغدت انفاس
من حرها دوم مكتومه (للأمير الرائع بدر بن عبد المحسن)
صحت من النوم وناظرت المكان وتذكرت أنها بيت خالتها أخذت موبايلها وشافت مسج من (غلاى روحي ) أبتسمت بحزن وفتحت المسج
(كيف حالك عزيزتي أتمنى إنكي بخير أنا بخير لا تقلقي علي سأتصل بك لاحقا وداعا حبيبتي وأهتمي بنفسك ) "ليش أبعتيني عنك ليش تركتيني ودي أعرف أصرار ك على سفري "
نزلت دموعها وهي تذكر أمها
جوليان :عزيزتي أريد أن أقول شي
كانت جالسه تتفرج لي برنامج لفت على أمها :ماذا
جوليان :عزيزتي أصغي إلي وركزي بما أقوال
ورود:ماما ماالذي حدث
جوليان :لاشي بس أحببت أن تزوري خالتك ديانا في السعوديه
ورود بأستغراب :لماذا ماما
جوليان بألم :لي تتعرفي على بلاد والدك فأنتي لام تزوريها من قبل
ورود :بس ماما أنتي صحتك لاتسمح بأالسفر
جوليان :ومن قال أنني سوفا أذهب
ورود :وأنا ماما لاأريد الذهاب وحدي
جوليان بعصبيه :سوفا تذهبي قد تحدثة لي خالتك وطيارتك بعد غد
ورود بعناد:لن أذهب
جوليان بإصرار تدري بعناد بنتها :سوفا تذهبي ولا تنا قشيني في هذا الامر
ورود تجمعت الدموع في عيونها :حسنن
وقامت على طول لي غرفتها تصيح ماتبغا تسافر وهي تدري أن أمها مريضه بس وش تسوي أمها مصره
أما عند جوليان "سامحيني عزيزتي ستعرفين لاحقا وتعذريني فأنا لان أدوم لكي "
مسحت دموعها وقامت تاخذ شور لي تتنشط خذت شور وبدلة ملا بسهاوصلت وناظرت لين لسه نايمه هي ماتعودة تنام كذا الساعه 8 الصباح تكون صاحيه بس هي مو في لندن هي في السعوديه نزلت تحت عشان تشوف خالتها وتفطر
...........................................
❃❃❃❃❃❃❃❃❃❃❃❃❃
(صباحـ منـ الغلا نادى
وأنا بـ|الشوقـ لبيتهـ
صباحـ مايليقـ إلا ...
لمنهو صدقـ أغليتهـ) ::::::::: صباح السبت
دخل الشركه ووراه البودقارد تبعه يمشي بشموخه له هيبه وشخصيه قويه تخلي أي أحد يخاف منه وصل لي مكتبه وقال لي السكرتير يشوف جدول مواعيده وش عنده
وهو يشتغل يدقق في كل شي رن موبايله (ذياب ) يتصل بك ابتسم :نعم
ذياب :يالله صبح خير وش نعم
نصر ببرود يقهر :أخلاص وش عندك عندي شغل
ذياب تنرفز:وش فيها أخلاقك قافله
نصر :عندي شغل
ذياب :أوكي يارجل الاعمال باي
أبتسم نصر يعرف كيف ينرفزه :ذياب
ذياب بقهر :خير
ضحك نصر :هههههه وش فيك
ذياب أبتسم :فيني إلي فيك
نصر :خلاص كمل شغلك وعلى الساعه 5 العصر تشوف نصر الشامخ عندك
ذياب :أوكي أنتظرك مع السلامه
نصر :مع السلامه
سكر ودق الباب :تفضل
السكرتير محمد:طال عمرك عندك أجتماع بعد ربع ساعه
نصر :أوكي
"""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""" """"""


صباحكـ نور
صباحكـ مدرسة ونعاس طفل فآخر الطابور
صباحكـ لمة أصحاب نسوا بأنـ الزمان يدور
صباحكـ ضحكة بنيه تقول لصاحبتها أسرار
صباحكـ عاشق يهمس بها أناأحبكـ أنابك مجنونـ
يسعد صباحكـ (يالعاصمهـ)
دخلت الفصل وهي تتأفف ماتبغى تداوم لكن أمها أصرت تروح سمعت صوت يصبح عليها :صباح الخير
لفت لقة مرام "أف فايقه لك أنا ماتدري ليش هذي البنت تتلصق فيها "ببرود:صباح النور
مرام :وش فيك ريتاج
ريتاج :ولا شي ووقفة عن اذنك طلعت تشوف الجوري ودلع شافتهم من بعيد وراحت لهم :صباح الخير
البنات :صباح النور
الجوري :وش فيك
ريتاج بقهر :كان ابغاء أغيب اليوم تدري سبت لكن ماما رفضت وجيت لقيت مرام اف هذي الانسانه ماأحبها
دلع :ماعليك منها وعدلي مزاجك ترى اليوم طويل
الجوري بأستهبال :لا قصير
ريتاج :جوريه بلا أستهبال
لفت الجوري على دلع :وليك شو فيها بنت عمك هيك يخرب بيتها خربة مزاجي على بكرة الصبح
دلع : ما عليك منا هيا هيك
ناظرت الجوري قدام وصرخة عليهم :بنات شوفوا مضاربه
ريتاج ناظرت ثنتين يتضاربون وبنات متجمعين عليهم يشجعون ويصفقون تقولون في ملعب كوره :الحمد الله والشكر
الجوري بحماس :بأروح أفزع
دلع :أقول تلايطي وتقلد الجوري أفزع أنتي شايفه وش طولهم وكبرهم قسم بالله يخلوكي عجينه بينهم
الجوري :بنات تكفون خلونا نقرب نشوف
ريتاج ودلع شافوها كيف متحمسه وراحوا وراها قربوا وشافوا كل وحده تشد شعر الثانيه وكفوف وترفيس والجوري متحمسه حسب بالها الاندرديكر وشويه مع ذي وشوي مع الثانيه تشجع
وشوي وخرجة الوكيله والمساعده وتخلوا يفكوا ما بينهم وأخذوهم على الاداره الجوري :والله هذيك أبو ربطه حمراء ولا جونسينه مو مثلها
دلع وريتاج في فصل واحد ثالث ثانوي :يالله رتوجه علينا درس
الجوري :تكفون خلوكم معي
ريتاج :ليش مافي معاك حصه
الجوري :إلا علينا رابح صقر
دلع :ههههههههههه مسكينه عاد الله يعينك هي تبي عندك
الجوري :أف الحين وقت ماأدخل وهي تقلد مدرسة الاحياء (على قولتها رابح صقر) الجوري قومي عرفي ...... عددي...... كأن مافي غيري في الفصل
ريتاج :باي يالله دلع
الجوري تسوي نفسها مسكينه :بنات أنا بنت عمكم أجلسوا معاي والله ما حليت الواجب
دلع :لالالا حبيبتي عندنا حصة رياضيات
الجوري :الحصه على نهايتها أجلسوا
ريتاج :لالالالالا يالله دلوعه
سابوها لي وحدها وراحوا عنها فصلهم وهي راحت الحمامات (أكرمكم الله) تشوف شكلها وسمعت أصوات بنات في الحمام وانصدمة وهي تسمع وش يقولوا وجئت بتروح إلا وحده منهم طلعت لها وسحبتها لي داخل
:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: ::::::::::


في الكليه ....

تتكلم مع زميلا تها عن المحاضره رن موبايلها برقم غريب طنشته رجع مره ثانيه رن كمان طنشت وشوي جالها مسج (نميري ردي )أول ماشافة نميري عرفت أنه سامي رن موبايلها ورتبكة
:ألو
سامي :فديتك
سكتت نمير على طول فديتك:......
سامي :وينك نميري
نمير بصوت يالله ينسمع :معاك
سامي :أحبك
نمير راحت فيها صار وجهها طماطم :......
سامي ابتسم ودري أنها خجلانه :نميري
نمير :هلا
سامي :وش تسوي
نمير :قبل ربع ساعه طالعه من المحاضره والحين بأروح البيت
سامي :أوكي ياقلبي انتبهي على نفسك عندي شغل الحين
نمير :باي
سامي:باي
سكرت منه وحاسه نفسها بطير من كثر الفرحه تحبه شوي ناظرت موبايلها وسجلت على رقمه (حبيب الروح ❤)
""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""
مر أسبوع سريع على أبطالنا .......
جالسين الشباب كلهم (نصر . ذياب. سامي . رائد. مؤيد . وسيم ) في الاستراح خاصه فيهم
وسيم :رائد
رائد :هلا
وسيم :سمعنا صوتك الجميل
رائد :لا أنا حنجرتي الذهبيه مايسمعها إلا فنانين كبار غير كذا لا
سامي :أقول سمعنا شي ولا أقوم أتوطى في بطنك
رائد يعنني مصدق نفسه :كل ذا عشان رافض أغني خلاص لا تبكون راح أغني
ذياب :أقول ياالحبيب مصدق نفسك
رائد :أوكي وش تبون
سامي :أنا راح أختار أغنية (أحبك .أحمد حسين )
رائد :أوكي
أما سامي أتصل على نمير عشان يسمعها الاغنيه الاسبوع إلي مر خلاه يتعلق فيها كل شوي ويكلمها
رائد بداء يغني بصوته الحلو :
ماعندي حب ثاني .. يسكن بوجداني
صدقني لو حاولت .. ما اضن بامكاني
انته الوحيد اللي .. مشغول به عقلي
ماأشوف احد غيرك .. وبقلبي وحداني
احبك اكثر شي .. يا اغلى كل مالي
ارتاح بوجودك .. وفي بعدك اعاني
وياك معنى دنيتي .. في عيني يتغير
حسيت حتى بسمتي .. في محبتك تكبر
ما شوف احد غيرك .. يسكن بوجداني
احبك اكثر شي .. يا اغلى كل مالي
ارتاح بوجودك .. وفي بعدك اعاني
اهواك واعشق كل شي .. يا اغللا البشر يطريك
لا تخاف ما عندي احد .. في دنيتي يساويك
ما شوف احد غيرك .. يسكن بوجداني
احبك اكثر شي .. يا اغلى كل مالي
ارتاح بوجودك .. وفي بعدك اعاني
قاموا الشباب كلهم يصارخون صوته مره حلو وسامي طلع يكلم حبيبته
"""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""" """"""""""""


لها أسبوع بيت خالتها جالسه مع لين يشوفون فليم على TVومجد تتصفح المجله طفشة منها ورمتها وبيبرودها المعتاد :تصبحون على خير وعلى طول طلعت
لين :ياربي هالبنت قاهرتني فيها برود الدنيا كلها
ورود :بعض الاوقات أحسها غريبه
لين :أنا أختها أحس من كثر ماتكلمني بيبرود تكرهني
ورود وهي تغير الموضوع :لين
لين :هلا قلبي
ورود :أنا يوم رتبة ملابسي لقت صندوق صغير
لين :أيوه
ورود :تدري فين حطته
لين :في درج الكمدينه
ورود :أيوه لي ان ماما عطتني ماادري وش فيه
لين وهي تتصفح المجل :تلاقي فيه شي عادي
ورود :مادري وإنتي وش فيك متنحه في المجله
لين :آآه ياورود هذا الانسان يخقق بشكل
ورود :مينى
لين :رجل الاعمال المشهور أسمه نصر صراحه روعه ياحظ زوجته في واحد مزيون مثله
ورود :ههههههه مو لي ذي الدرجه أشوف
لين وهي ترمي المجل على ورود وتسوي نفسها أنها ذايبه :يمه خقه صراحه مثل جماله ماشفة
ورود ناظرته "ياربي أنا شايفه وين " ناظرت لين :تدري إني شفته
نطت لين عندها :وين وكيف وفين
ورود:ههههههههه الحمد الله والشكر شفته في المطار أول شاب سعودي لفت نظري
لين :يارتني مكانك
ورود :بس مغرور وشايف حاله
لين :من حقه يالله نطلع جاني النوم
ورود :يالله طلعت معاها وهي لسه ماسكه المجله في يدها أول مادخلت حطتها على التسريحه وبدلوا ملابسهم ونامو

يتبع ,,,

👇👇👇
تعليقات
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -