بداية

رواية ودي احطب لك ضلوعي وادفيك -8

رواية ودي احطب لك ضلوعي وادفيك - غرام

رواية ودي احطب لك ضلوعي وادفيك -8

رائد :أنت تدري أن ماعنده أحد يساعده لازم هو يدير أعماله بنفسه
نصر :طيب ليش مايحط له مساعد له في الشغل
رائد :يقول ما يثق في أحد
سامي :الله يوفقه
رائد:آمين
حازم :أقول نصر
نصر :نعم
حازم :والله ماادري وش أقول
نصر رفع حاجبه :وش تبغاء
حازم :ودي أشتغل مافي وظيفه عندك
نصر :أشوف
مؤيد:سامي تعال نروح للخيول
سامي وقف : اي بأشوف الماهر و أخباره
ذياب :ههههههه عاد انت وخيلك حكايه
رائد :ههههه أي وانت الصادق
سامي :وش فيه الماهر
مؤيد:ولا شي يالله أمش
سامي :راجع لكم وطلع
رائد :مسكين سامي هوذا الخيل
ذياب :أقوله غيره مو راضي
رائد :علشانه هديه من عند جدي
شوي وسمعوا صراخ نصر عقد حواجبه :وش في
الشباب :ماادري
طلعوا الشباب وشافوا وحده تركض لهم ريتاج مسكة ذياب :ذياب تعال بسرعه
ذياب بخوف :وش في
ريتاج وهي تصيح :دلع
أول ماسمع اسم دلع ركض هو ورائد وريتاج وراهم وصلوا للمسبح وطب ذياب وسحب دلع طلعهامن المسبح :دلع
قرب منها وسوالها تنفس والبنات خجلوا وحمرروا دلع :كح كح كح
ذياب بخوف :حبيبتي خذي نفس
دلع فتحت عيونها شوي وناظرت ذياب وبهمس :ذ يــــ ابـــ
ذياب :روح ذياب
حسها ارتخت بيده ضمها لصدره ورفعها عن الارض :بنات وحده تجي معي
ريتاج تبغاء تهرب من نظرات رائد :أمش ذياب أنا معك وراحت معاه
رائد"لي هذي الدرجه مو طايقتني "ابتسم بسخريه وطلع
في الليل الساعه 2
وسيم :سامي جوعان
سامي :طيب وش أسويلك شايفني خدامتك
وسيم :طيب قوم معاي المطبخ
سامي :ياشيخ روح أنابأنام
وسيم :سامي يانذل امش معي
سامي تلحف وطنشه ناظر سامي وطلع رايح للمطبخ فتح الباب ودخل فتح الثلاجه وطلع عصير وشاف كيك وراح جلس على الكرسي وصب له عصير
نزلت تحت بتشرب مويه دخلت المطبخ على طول فتحة الثلاجه وطلعة مويه
أماهو تصنم مكانه شايف وحده لابسه بجامه برموده سماوي وشكلها مو داريه عنه
لفت بتاخذ كاس ونصدمة وهو تنح :مين إنتي
رجعت المويه وجت بيتطلع سكر باب المطبخ وناظرها :مين إنتي
ردة عليه بيبرود :وأنت وش دخلك أبعد بطلع
رفع حاجبه :ماراح تطلعي من هنا إلا لماتقولي وش أسمك
راحت وجلسة على الكرسي وبنفس برودها :أنت حر وانا ماراح أقول مين
وسيم "وش فيها هذي كذا بارده بس مو على وسيم أنا أوريك " راح وجلس على الكرسي القريب منها وهي توترة من قربه :أقول لاتأخذي مقلب بنفسك انا بس أسئل لي انك مو من بنات
أخوالي
نجد بنفس برودها :اوكي انا مو من بنات أخوالك ممكن أطلع
وسيم ابتسم :ليش أنا ماسكك ولا ودك تجلسي معي
نجد تنرفزة منه :مالت عليك أفتح الباب احسن لك
وسيم بيبرود :روحي إنتي افتحيه وش أسويلك
نجد عصبة ووقفت وصارت مره قريبه منه :أنت قليل ادب
وسيم أبتسم بطريقه منرفزه :ادب ولا نحو
نجد وصلت حدها منه :وبعدين معك انت ما تستحي مجلس وحده معك ومسكر الباب
وسيم ناظرها من فوق لي تحت وهي خجلت من نظراته وبغرور :لاتخافين ماراح تهزين فين شعره
نجد تجمعت الدموع في عيونها وبهمس :أفتح الباب
ناظرها وشاف دموعها وبهمس :طيب قولي وش أسمك
نجد بقهر :أسمي نجد أرتحت
ابتسم وراح وفتح لها الباب وهي على طول طلعت وهوابتسم وراح ينام
{ كل ما جيت أثبت لك " شدة غرامي : ردني عنك [برودك ] بــ / آخر دقيقه }
في الصباح صحت وناظرت البنات من حوالها نايمين ناظرت الساعه إلا هي 7 تمام قامت بنشاط وخذت شور سريع لبسة بنطلون أصفر وبلوزه وردي مخططه بأصفر وصندل ناعم وردي
ورفعة شعرها ذيل الحصان ونزلت تحت "أكيد مافي احد صاحي خليني أطلع برى شوي "وطلعت تتمشي في المزرعه راحت جهة الخيول ولفت نظرها خيل أسود قربة منه وصارت تمسح عليه حبة منظره
طلع يتمشى في المزرعه وهو متضايق رسايل تهديد توصل له مايدري مين هو بس هذا مايأثر فيه وصل جهة الخيوال شافها واقفه قرب منها وشافها تمسح على الخيل قرب وصار وراها :ليش صاحيه بدري
تجمدت مكانها ماعرفة وش تقول "مو معقوله كنت أفكر فيه والحين يكون هنا ":.....
قرب جنبها ومسح على الخيل ووجهه جامد :وش فيك
ورود ناظرت فيه وبنعومه :ولا شي
نصر بنفس وقفته وبهدواء :حبيتيه
ناظرت الخيل وأبتسمت وتكلمة وهي ماتدري أنك كلامها يجذب عشان حرف الراء بنعومه :أيوه مرررررره حلوا
ناظرها نصر وهي تمسح على الخيل لفت وطاحت عيونها بعيونه وزادة دقات قلبها شتت نظرها :وش أسمه
ناظرها بجمود ولف :أسمه الشامخ
ورود بنعومه :حق مين
نصر :حقي بعدين إنتي ليشـ
قطع عليه صوت :صباح الخير ورود
لفت وناظرت عمر وابتسمت طبعا هي ماتتغطى من عمر لي أنه على طول عندهم في لندن :صباح النور
عصب نصر ومسك ورود من ذراعها ورجعها خلفه وبعصبيه :عمر ممكن تطلع
عمر أستغرب :ليش أطلع
نصر :عمر من غير ليش ممكن
طلع عمر وهو مستغرب تصرف نصر أما نصر لف على ورود بعصبيه :إنتي تقابلي عمر من غير حجاب
ورود بيبرائه :أيوه هو ولد خالتي
نصر بنفس عصبيته :يعني واذا المفروض تتغطي واسمعي هذي أخر مرره تطلعي فيها كذا فاهم والحين بسرعه أطلعي من هنا
ورود خافة من عصبيته ومن غير نقاش طلعت تركض وعلى طول راحت غرفة جدها دقة الباب :تفضل
فتحت الباب وابتسمت بغصه لي جدها :صباح الخير بابا
يوسف حس فيها شي :صباح النور حبيبتي وش فيك
ورود بهدواء :مافي شي
يوسف :تعالي جنبي
راحت وجلست بين جدها وجدتها ابتسمت لي جدتها وباستها :صباح الخير على الحلوين
الجده :الحين تذكرتيني أنا زعلانه منك
ورود ضمتها :أفاااااا حبيبت قلبي زعلانه
الجده ضحكة :هههههههه الحين إنتي تراضيني
ورود بدلع :أيوه ياعمري إنتي
ضمتها جدتها بحب :الله يحفظك ويسعدك يابنتي
يوسف :آآآآآآمـــيــــن
ورود ناظرتهم :يالله نفطر مع بعض وطلعوا معاها يفطرون
العصر الشباب مسوين مسابقة خيوال كل واحد يستعرض مهاراته والبنات يشجعون مشاعل :يالبى ولد خالتي
الجوري :اي والله الله يحميه وبدقه من عيون بعض الناس
مشاعل بدلع :فديته كأنه ملاك
ورود ماتدري ليش مقهوره منها :نمير مين هذا إلي هناك
نمير :هذا حازم اخوى مشاعل
دلع :فديت حبيبي انا بنات وش رايكم في ذياب
ريتاج :أخوي حلوا بس الصراحه نصر أجمل واحد
دلع :وانا ماهمني رأيك
نمير بسرحان :سامي أحلى من ذياب
دلع :أقول إنتي أسكتي احسن لك
نجد تناظر وسيم وهي منقهره منه :بنات إلي لابس تيشرت أخضر مين
الجوري :هذا وسيم ولد عمتي منيره
لين تهمس لي ورود :شوفي المزيون كيف شكله خقه
ورود بغيره :لين أنقلعي من عندي
لين :هههههههه أعترفي ياشيخه وقولي احبه
ورود بعصبيه :مالك دخل
عند الشباب رائد :مين يسابقني
مؤيد :نصر
رائد :لا ولي يرحم والديك نصر من الحين اقول انه فايز
وسيم :انا
رائد :أوكي
وتسابقو الاثنين وفاز رائد على وسيم
وصل المزرعه وتصل على رائد ودخل وراح عند الشباب يسلم عليهم الجوري تهمس لي لين :مو هذا إلي في المول
لين تذكرت :ايوه هو بس وش معاه هنا
الجوري :ماادري
نصر يسلم عليه :أخبارك
هتان ابتسم :والله تمام
سامي يستهبل ضمه من وراء :حبيبتي وحشتيني
هتان بنفس الاستهبال لف عليه وضمه :وأنت اكثر حياتي
سامي :ياربي كل ماجالك وتحلوين
مؤيد :اقول ذياب
ذياب :هلا
مؤيد :لايكون سامي من إلي خبري خبرك
ذياب :ههههههههههههههههه الله يخسك
سامي يمثل الدلع :انتوا لاتسلموا على حبيبتي ترى أغار
وسيم :أقول ياالحبييب ترى البنات موجودين
هتان :ههههههههههههه خلاص حبيبي بعدين نخلاص موضوعنا وغمز له
سامي :ههههههههههههه وسخ
هتان :إلا ماعرفتوانا مين الاخوان
رائد :هذا عمر وهذا حازم ولد خالة نصر
رائد :عمر هذا هتان أخوانا
عمر مد يده :تشرفنا
صافحه هتان وابتسم :الشرف لي وسلم على حازم
حست نفسها متضايقه وراحت جهة المسبح فصخت عبايتها ورمتها على الكرسي كانت لابسه برموده أحمر وبلوزه كت أبيض فيه قلوب حمراء دخلت رجلها في المسبح وهي تلعب
بالمويه كانت سرحانه "وبعدين وش أسوي أناماابغاء رائد احسه مغرور أنا ابغاء واحد يحبني يحسسني بحبه "تنهدت بهم
جلس جمبها كان طول الوقت عيونه عليها لين ماابتعدت عن البنات ولاحقها هويدري أنه بعيدعن قلبها الحين هو جنبها وماحسة فيه :سلامتك وش فيك
نقزة من الخوف :بسم الله الرحمن الرحيم أنت من فين طالع
رائد ابتسم :من المسبح
ريتاج :سخيف
قرب منها ولصق فيهاوحاوط خصرها :أخبارك من زمان عنك
ريتاج تضايقة من يده وحاولات تبعدها بس هو شاد عليها :الحمد الله دام انت بعيد
رائد بهمس :راح أكون قريب ان شاء الله
ريتاج :لو سمحت ممكن تبعد يدك عني
رائد :لا ماراح ابعدها عنك
ريتاج :وانا ما ابغاك جنبي
رائد رفع حاجبه :ليش يازوجتي العزيزه
ريتاج بهمس :لي ان لامساتك تقرفني
رائد عصب منها بس مابين :هاااااااا قلتيلي لامساتي تقرفك
ريتاج بقهر :أيوه ابعد
شدها من خصرها ورفعها وجلسها عليه وشد عليها صارت بحضنه :والحين ياقلبي
ريتاج :أنت ماتفهم سيبني
رائد :نونو ماراح اسيبك انا كذا مرتاح
بعفويه مدة بوزها وبدلع :أأأففففففف تافه
جذبه منظرها وقرب شفايفه من شفايفها وباسها بشغف ابعد عنها وهي حست بخجل منه ونزلت راسها ابتسم :تدري ان شفايفك عذاب
ارتبكة من كلامه :......
حب يلعب فيها شوي وبهمس يذوب :عطيني حلاوه
استغربة كلامه ورفعة راسها :ماعندي
ابتسم ورفع أصبعه ومرررها على شفايفها وبهمس :من هنا
قلب وجها طماط ومن كثر ماخجلت دفنت وجها بصدره :تافه سخيف
ضمها بقوه :ترى أتهور إنتي كل ماقلتي شي تجذبيني
ابتعدت عنه وقامت بسرعه وأخذت عبايتها ومشت من غير ماتناظره كان يناظرها ويضحك عليها رن موبايله وشاف رقم غريب طنشه
جالسه في الغرفه رن موايلها واستغربة الرقم :ألو
:...هلا الجوري أخبارك
الجوري استغربة :مين معاي
:..ماعرفتيني
الجوري :لا والله ماعرفتك
ضحكة :هههههههه وبهمس وأخبار ريتاج ان شاء لين الحين بخير
الجوري انصدمة :مرام
مرام :أيوه ليه حس بالك الكلام إلي سمعتيه ماراح يتنفذ
الجوري بعصبيه :إنتي وش بينك وبين ريتاج
مرام بفموض :شي خاص يعني تقولي انتقام بسيط
الجوري توترة :مرام ابعدي عن ريتاج
مرام بخبث :إننتي ماتقررين بس حبيت أسلم عليك واذكرك باي
الجوري طاح موبايلها من يدها ونعاد عليها موقف هذاك اليوم وهي رايحه الحمام تضبط شكلها سمعت :إنتي بس حاولي تتقربي منها
..: بس إنتي تدري ماتعطي احد وجه
مرام :أنا راح اخلاص عليها
شذى :إنتي مجنونه هذي بنت الشامخ
مرام بغموض :ويعني مين يكون أنا إلي أبغاه أسويه
شذي :وش راح تسوي
مرام:أنا ما أستحملت كلامها وغرورها إلا لشي في راسي
شذى :مرام ريتاج مالها دخل بالموضوع
مرام بعصبيه :إلا لها دخل وراح تشوفي
شذى :حرام عليك بتضيعي البنت بشي مادخلها فيه
والجوري شهقة وهم مسكوها وهددوها اذا تكلامة راح يخربون سمعتها وعد على الموضوع شهرين والحين مرام رجعة وفتحته
*****************

( فــــــي جـــــــــــــــــــــــدهـــ)

جالسين يتابعون مسرحية العيال كبرة ويضحكون ريماس ضمة رياض وباسة خده كانت كل شوي وتأذيه رياض :رموستي خليني أشوف
ريماس بدلع :رورو حبيبي مين ماسكك شوف
رياض :ياربي هل بنت بتذبحني
ريماس بنفس الدلع :وش سويت
رياض لف عليها وباس شفايفها وهي خجلت :فديت إلي يستحون
ريماس دفنت وجها بصدره :رياض بس
رياض يعاندها يدري أنها تستحي :طيب بوسيني بوسه قويه
ريماس بخبث ابتسمت :أوكي حبيبي
رياض استغرب قربة منه وباسته بهدواء وبعدها عضته بقوه رياض :آه أنا قلت بوسيني مو عضيني
ريماس بيبرائه :مو إنت قلت قويه أنا نفذت
رياض قام :أنا اوريك العض
ركضة ريماس ورياض وراها :تعالي ياروح رياض
ريماس :ههههه لالا انت راح تعضني بقوه
رياض :مين قالك بس خفيفه
ركض وراها وهي دخلت غرفة النوم وطلعت على السرير :رورو بيبي خلاص
رياض خق عندها بس مابين :لالا بأعضك يعني باعضك
ريماس طلعت الصاله وهو وراها مسكها :ها مسكتك
ريماس بدلع :لا تعورني
رياض ابتسم وقرب منها وباس خدها بقوه :خلاص هذي بدال العضه
ريماس ابتسمت وباسته بقوه :أحبك
جلس على الكنبه وجلسها جنبه :وأنا أموت فيك
دق جرس الشقه :حبيبي منتظر أحد
رياض استغرب :لا روحي
وقف وراح للباب فتح الباب وانصدم :ر يـــــــانـ
ريان ابتسم :أيوه بشحمه ولحمه ماراح تقولي تفضل
رياض ارتبك :هااا جيت أنت ومين
ريان :لوحدي وش فيك رياض ماراح تدخلني شقتك
رياض "ياربي وش اسوي ":إلا حياك تفضل علا صوته عشان ريماس تسمع
ريان :ماشاء الله شقتك نظيفه بالعاده أزورك وهي زباله
بلع ريقه رياض وابتسم بربكه :مايصير الواحد يعيش في فوضه لازوم يرتب
ريان :اي هذي حياة العزابيه<<اي باين
رياض وقف وراح جهة الغرفه دخل وشاف ريماس تمشط شعرها رياض :ريماس
ريماس ابتسمت :هلا حبيبي
رياض بتوتر :ممكن ماتطلعي صوت
ريماس استغربت :ليش حبيبي
رياض :لي ان ريان أخوي هنا
ريماس بصدمه :وش أخوك باالشقه
رياض هز راسه ماعرفت وش تسوي صح انها زوجته بس أهله مايدرون تتمنى اهله يدرون وتفك نفسها من الخوف إلي يطاردها قربت منه وهمست :حبيبي روح لي أخوك ينتظرك
رياض ناظرها بحب :ان شاء الله حبيبـ
ماكمل كلمته إلا والباب ينفتح :رياض وشـ وانصدم من إلي يشوفه رياض أخوه وعنده وحده ماصدق
همس بعصبيه :رياض مين هذي
رياض ناظر ريما إلي تخبت وراه وبثقه :هذي ...
**********************
{ فـــــــــــــــــــي كـــــــــــنـــــــــــــــدا}
نزلت من الشقه بتروح الجامعه كانت تمشي وشوي ووقفها صوت :ريم
لفت ريم :هلا حمد
حمد :هلا فيك أخبارك
ريم :أنا تمام وانت
حمد :دوم ان شاء الله وأناالحمد الله ريم بغيتك في يكلام
ريم :حمد أـسفه عند الحين محاظره
حمد من غير مقدمات :ريم انا احبك
ريم انصدمت :تحبني انا
حمد :أيوه كان باقولك بس ضاري ماخلني على طول طب علينا
ريم بتوتر :حمدأنا
قاطعها :ريم لاتفهميني غلط أنا أبغاء اتزوجك راح اتقدم لك
ريم ماعر فة تتكلم من الصدمه الثانيه "يبغاء يتقدم لي يعني يتزوجني بس انا ماعندي أحد مايصير "قطع تفكيرها :أبغاك تفكري وترجعي لي خبر ريم والله العظيم حبيتك من وقت ماشفتك
ريم قاطعته بربكه :حمد ممكن تأجل الموضوع
حمد :ليش ريم انا ضايقتك في شي
ريم :لا بس مايصير نتكلم هنا والحين عندي جامعه
حمد ابتسم :أوكي ريم أنا انتظر قرارك ياريت ما تطولين
ريم :عن اذنك مشت مبتعده عنه وهي ماتدري وش تسوي حمد انسان طيب وخلوق وعمرها ماشافة من شي بس يمكن لا دري ان مالها احد ماراح يفكر يطلب منها الارتباط
بس هي تعبت من هذي الحياه راح تحكي لي حمد كل شي وبتشوفه راح يتمسك فيه ولا لا هذا هو الحل ماعندها حل ثاني
دخلت الجامعه وموضوع حمد لسه يدور براسها ماتدري ليه وقت ما قلها أحبك دق قلبها هي تحس قلبها يدق بقوه لما تكون مع ضاري أيوه ضاري رغم كل شي بس ماتدري
ليش بعض المرات تحس بالامان معاه يمكن لي انه الشخص الوحيد إلي يتدخل بأمورها تذكرت كلمته":أنا أتدخل فيك على كيفي فاهمه"ليش هو الوحيد إلي دايم ينرفزها يبكيها
يخوفها يسبب لها كل شي صح تكرهه في حركاته بس لما تفكر فيه تحس تنجذب له لالا أصحي ياريم إنتي تكرهي ضاري بس ضاري عارف كل شي عني أنا أنصدمت
يعرف اسم خالي وين ساكن وكل شي ويدري ان عندي اخ بس مختفي صح صدمني بس ماادري وش اسوي صحت من سرحانها على صوت حافظته :ريم وش فيك صار مده أناديك
طاحت عيونها بعيونه وتعلقت بيبعض ودها تقول له ماتدري ليش :وش تبغاء
ضاري سحبها من يدها :إنتي وش فيك مفهيه
ريم تنهدت :لا ولاشي
ناظرها بشك :متاكده
استغربت كلامه بالعاده يسم بدنها من كلامه :أيوه
ضاري ابتسم ابتسامه تخقق لي درجت دق قلب ريم وحسة ان ضاري يسمعه :طيب وش رايك نفطر مع بعض
ريم خقة :هاااا
ضاري :أنا قايل ان فيك شي تكلمي
ريم بأرتباك :لا مافي بس مانمت زين
ما مشى عليه ارتباكها بس عدى الموضوع :طيب يالله
وطلع هو وياها وهي ماتدري وش فيها تحس هو يتحكم فيها كيف مايبغاء وصلوا كافي ودخلوا
ضاري طلب فطور وبعفويه :ريوم
ريم راحت فيها يدلعها وش السالفه :هلا
ضاري :إنتي شفتي حمد
ريم توترة وبهمس من غير ماتحط عيونها بعيونه :لا ما شفته
ضاري :هااااااا
فطروا وخلصوا طبت عليهم :إهلين ضاري فينك عم بسئل عنك بيبي
ضاري تضايق :أهلين سوزان
سوزان :كيفك ياألب سوزان
ماتدري ليش ريم حسة بخنقه ودها تطلع قبل ماتكفخ سوزان "مالت عليك ياوجه المعز قال ايش عم بسئل عنك بيبي "
ضاري ببرود :بخير
سوزان قربت منه وحطة يدها على خده :ليش ماعم تيجي تسهر معنا
ضاري نزل يدها وحط رجل على رجل وسند ظهره :مالي خلق
سوزان كل ماجالها تقرب وجلست قدامه على الطاول وعطة ريم ظهرها :شوفيك بيبي والله مشتائه إيلك
ريم عصبة وكبة على الطاوله مويه يعني تيجي تحت سوزان وسوت حالها بريئه يعنني تلعب بموبايلها
سوزان بصرخه وقفت وناظرت ور اها :ولك شوى هيدا إلي جلست عليه
ضاري شافها وعلى طول ضحك:ههههههههههههههههههههههههه
ريم ناظرتها وكأنها متفاجئه وضحكة :هههههههههههههههههههه وبنعومه إنتي ليه ماناظرتي مكان ماتجلسي ههههههههههه
ضاري خق على نعومتها وضحكتها "دوم ان شاء الله ":على أعتقادي ياسوزان في تواليت روحي
ريم :هههههههههههههههههههههههههههههه
سوزان ناظرت ريم بقهر وحسة أنها هي السبب وتحلفت فيها "راح أفرجيكي ضحكك يا####"وراحت
ريم تمسح دموعها من كثر الضحك وبدلع من غير قصد:ياحرام شكلها يكسر الخاطر
ضاري ناظرلها بنص عين :على ماأعتقد ماكان في مويه على الطاوله
ريم ابتسمت وبرائه :يمكن في وانت ماشفته
ناظرها ضاري وابتسم :يمكن يالله نطلع
ريم وقفت :يالله حضن كفها بكفه وطلع معاها وهو وده تكون كذا على طول مبسوطه اول مرررررره يشوفها تجذب وهي تضحك راح يعوضها كل شي عمله فيها وراح يتغير من ناحيتها
راحت ريم مع ضاري كل مكان كان كل شي غير تحس نفسها اسعد وحده ضاري اول مره يكون معها كذا نست كل شي حتى موضوع حمد نسته اليوم اكتشفت في ضاري صفه
أنه حنون بس مايظهر حنانه لي اي احد حبت كل شي فيه ورجعت البيت إلا لما اصر تتغدى معه
...........................
{ فــــــــــــــــــــــي الــــــــــــمــــــــتزرعـــــــــــــــــهــ}
البنات ممتجمعين في جلسه برى وفاتحين أغاني وفالينها
الجوري :لين أحكي لنا عن سفراتك عند ورود
لين ابتسمت :أنا ورود مانقترك حتى وانا هنا على طول مكلمات وبغرور ادري فيها ماتمل مني
ورود :مين قالك حبيبتي أصلا غنتي مطفشتني بعد ماتسكرين أقول في نفسي هذي ماتدري أنهاتجيب المرض
لين شهقة وفتحت عينها على الاخر:من جدك يانذله مين يغث الثاني اتصالات
ورود بيبرائه تأشر على لين:إنتي الصراحه
لين مسويه نفسها مصدومه:لالا إنتي مو ورود
ورود تستهبل :لا أنا خيالها
لين :أيوه قولي كذا من اول ياشخه طيحتي قلبي
ابتسمت ورود وضمة لين :ماتدرين إني أحبك
لين :فديتك
ريتاج :أقول غنتي وهي بسكم أحضان
لفت عليها نمير بأستهبال :تعالي بين أحضاني
ريتاج ابتسمت :فديتك إنتي خلاص بأزوجك واحد من أخواني ذياب زوج دلع وإنتي خذي سامي
نمير قلب وجها ألوان وهي تتخيل سامي زوجها :سخيفه
الجوري تستهبل :رتوجه وش فيك على أختي شوفي وجها علبة ألوان
دلع :ههههههههههه نمير مستحيه ههههههههههه
ريتاج :خلاص اسحب كلمتي
ورود :بنات تكفون أتصلوا على الدفاع المدني البنت بتنفجر من الاحراج
نمير تسوي نفسها عايدي :تافهين
دلع :نجد وش تدرسين
نجد :حاسب
دلع :الله يوفقك
لين :وإنتي مشاعل

يتبع ,,,,


👇👇👇


تعليقات
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -