بداية

رواية ودي احطب لك ضلوعي وادفيك -9

رواية ودي احطب لك ضلوعي وادفيك - غرام

رواية ودي احطب لك ضلوعي وادفيك -9

نمير قلب وجها ألوان وهي تتخيل سامي زوجها :سخيفه
الجوري تستهبل :رتوجه وش فيك على أختي شوفي وجها علبة ألوان
دلع :ههههههههههه نمير مستحيه ههههههههههه
ريتاج :خلاص اسحب كلمتي
ورود :بنات تكفون أتصلوا على الدفاع المدني البنت بتنفجر من الاحراج
نمير تسوي نفسها عايدي :تافهين
دلع :نجد وش تدرسين
نجد :حاسب
دلع :الله يوفقك
لين :وإنتي مشاعل
مشاعل بغرور:ليش ادرس واتعب نفسي واخرتها بأتزوج
ريتاج تهمس لي نمير :الاخت مصدقه نفسها بتاخذ نصر
نمير بنفس الهمس :خخخخخخ خليها تحلام الاحلام مو بفلوس
ريتاج :على قولتك ههههه
ورود وقفت :بنات بأجيب ببسي مين يبغاء
لين والجوري ودلع كل وحده تقول انا دلع:إنتي وهي انا قلت قبلكم
الجوري :لالاحبيبتي انا أول وحده
لين :لاإنتي ولاهي أنا بنت خالتها
دلع :حبيبتي وأنا بنت عمها
ورود صرخة عليهم :بس خلاص راح أجيب لكم كلكم
الجوري تغمز لي لين ودلع وضحكوا:هههههههههههههههههه
ورود ناظرتهم بنص عين وراحت دخلت المطبخ وفتحت الثلاجه وطلعت ببسي بس في أحد دخل مع الباب الخلفي لي المطبخ وناظرها وهي تطلع الاغراض ابتسم بخبث :ماادري ان في بنات الشامخ أجانب ولا إنتي مربية وحده من أولادهم
ورود تجمدت وطاحة كل الببسي من يدها وهي تناظر الشخص الغريب :...
قرب منها وابتسامته شاقه حلقه :وش اسمك ياحلوه ها شكلك ماتتكلمين عربي طيب وش أسويلك دامك ماتفهمين
ورود حسة بخوف وخبثه كل ماقرب منها بس تحس رجلها مو قادره تتحرك بس نطقة بهمس وهي تتمنى يكون قووي علشان حد يسمعهاوطلع معاها هل الاسم :نصر
حازم ضحك بسخريه :هههههههههههههه وش قلتي نصر والله وتكلمتي عربي ياالاجنبيه قولي ياروحي وش تبغي من نصر وأناأنفذ وغمز لها
ورود نزلت دموعها وحس نفسها أنها بتموت "مو قادره أتحرك ليش "بهمس :أطلع برى
حازم قرب منها أكثر وحاوط خصرها :لا ماراح أطلع شكلك تحبين نصر ياحلوه بس معلومه وبخبث ترى نصر عنده منك كثير وكل يوم مع وحده
هنا خلاص وصلة حدها وجمعة كل قوتها وبعصبيه عطته كف قوي :ولد عمي أحسن منك ياحقير ياسافل
تجمد من حركتها وبنفس الوقت من كلمة ولد عمي وبقهر مسكها من شعرها :مو انا إلي تجي وحده نفسك وتعطيني كف
ورود ماتدري من فين جتها كل هل القوه خربشت يده إلي ماسكها من شعرها لي سحب يده وهو يتألم وتنزل منها دم :مو أنا إلي حد مثلك يمسك شعري
وقربت بقهر عطته كف ثاني وبهمس :أنت يالحقير ماتوصل حتى مداس لي نصر نصر أكبر من كل كلمه تقولها عنه وأنا ماراح اسمحلك
وطلعت تركض من المطبخ تاركته بصدمته وصلت غرفتها وبكت "ماادري من فين جتني القوه بس أعرف شي واحد نصر مو كذا مثل مايقول هل الحقير أتهامه لي نصر خلاني أنسى كل خوفي
في شي تحرك وخلني أسوي كذا "
لين :ورود تأخرت بنات
قطع عليهم :مين إلي تأخرت
نمير :هلا دوندن
دانه :هلا فيكم كلكم
لين وقفت وهي حاسه ان ورود فيها شي :بنات عن أذنكم بأشوف ورود
وراحت سئلت عنها الخدامه وقالت مو في المطبخ طلعت الغرفه وفتحتها وسمعة شهقات ورود راحت لها وبخوف جلست جنبها :ورود حبيبتي أيش فيك
ورود على طول ضمة لين :أحبه يالين
لين ماعرفة وش تقول :أيش الاحصل لك
ورود بس تبكي :......
لين بخوف :ورود نصر سوى لك شي
ورود بعصبيه ونرفزه فهمة غلط:نصر أكبر من كذا ليش ماتفهمون
لين مسكتها وبأستغرب :طيب تكلمي لا تحرقين اعصابي
ورود حكت لها كل شي لين بصدمه :حقير كيف يقول عن ولد خالته كذا
ورودهزة راسها :....
لين ناظرتها وابتسمت :وغنتي من فين لك كل هل القوه ولا علشان حبيب القلب ماترضين
ورود بقهر :والله قهرني هل الحقير
لين ضحكة :هههههههههههههههه يعني انا لاقلت شي بحق الحبيب بتفجري فيني
ورود :واذبحك بعد
لين وقفة وبضحكه :هههههههههههههه أجل نصر مغرور وشايف حاله مو حلوا وماكملت كلمتها إلا والمخده بوجها وعلى طول ركضت و ورود وراها :أنا اوريك يامعفنه
لين وهي تركض لفت عليها وغمزة :ماالمعفن إلا الحبيب وطلعت برى الفله تركض وهي تركض صدمة في حد وطاح وهي بحضنه لين ناسيه حالها :آآه الله وجع وناظرت فيه وشهقة
........................................

{ فـــــــــــــــــــــي كـــــــــــــنــــــــــدا}

جالسه مع البنات يسوالفون
لميس :أناالصباح طيارتي لي جده الساعه 9
روان :لا أنا بعد بكره
ناظرتهم ريم وحزنة هذي حالها لما يسافرون تجلس لي وحدها في الشقه :تروحو وترجعوا بالسلامه
روان بحزن :نفسي أجلس معك بس إنتي عارف من الاجازه الى الاجازه أزور أهلي
لميس ابتسمت :طيب وش رايك تروحي معي أمي راح تحبك أنا ماراح أطول كلها ثلاث أسابيع وأرجع عشان شغلي
ريم بحرج :لامشكوره حبيبتي خلاص سافري هي ثلاث أسابيع وترجعي
روان :ياعمري وتجلسي لي حالك
ابتسمت ريم وهي تخفي حزنها :إنتي تدري ان جسكا على طول عندي
روان :أيوه الله يجزاها خير من وقت ماعرفنها على الاسلام ماشاء الله عليها
لميس :تصدقوا بنات أنا فرحانه لي أنها أسلمت هي وستجابت لنا
ريم :اي والله الله يجزاك خير يالميس على أقناعك لها
لميس :الحمد الله
رن موبايل ريم قطع عليهم ناظرت الرقم غريب ردة :ألو
:...كيفك ريم
ريم أستغربت :بخير مين معي وقامت من عند البنات دخلت غرفتها
...:أنا سوزان عم تزكريني
ريم على طول تذكرتها "وهل يخفى القمر "وبضيق :نعم سوزان وش تبغي
سوزان بأستعجال :بدي سلامتك بس أنا مكلمتك عشان ضاري
ريم بخوف :وش فيه ضاري
سوزان تبكي :ضاري تعبان
ريم وقفة :فينه هو جنبك
سوزان :لا مو جنبي أصلا هو فائد الوعي
ريم نزلت دموعها :طيب ممكن توصفيلي فين هو
سوزان :تعي لي .......
ريم بأستعجال :أوكي باي سكرت وعلى طول بدلة ملابسها وهي طالعه قابلت روان
روان استغربت الوقت متأخر وريم فين تبغا:ريم فين طالعه
ريم تورطت :بأروح عند جسكا وشكلي بأنام عندها
روان عقدت حواجبها :بس الحين الساعه وحده ونص في الليل يمكن نايمه
ريم بعجله وهي طالعه :لا مو نايمه انا اتصلت عليها
روان مادخلت السالفه عقلها :أوكي أنتبهي لي نفسك
ريم :باي وعلى طول طلعت
تحت العماره ياربي الشوارع تخوف وش أسوي أتصل في حمد لالالا حمد لا طيب هو الشقه مو بعيد سمت بالله وصارت تركض في الشوارع وهي حاسه بالخوف بس كل شي يهون
لعيون ضاري وصلت لي العماره وناظرتها وتنفست بتعب من كثر الركض طلعت لي الدور الثالث "هي قالتلي شقه رقم خمسه "ناظرت الشقه وقلبها ماتدري ليش دق
بس حست بخوف على ضاري دق الجرس بعجله وهي ودها تفتح لها الباب بسرعه
.................................................. .
توقعاتكم
*:ورود وحبها لي نصر
*رائد وريتاج وحياتهم
* ضاري وريم وهل ضاري فعلا تعبان
*سوزان وش هدفها من ريم
* حازم هل بيسكت على الكف ولا له كلام ثاني
*مين غلي صدمت فيه لين
*وسيم ونجد وش ممكن يصير بينهم
*واختفاء سعد ومنصور من هل البارت
اتمنى البارت يعجبكم وانا طولته لي عيونكم
لَآَ يِغِرّكـْ / صِغِرْ سِنّيِ..لِيِ عَقْلْ يُوزِنْ "جِبَالْ"
.. كَمْ كِبِيِرْ (عَآشْ) عِمْرهـْ "جَاهِلْ "/مَالِهْ فِهِيِمْهْ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
فاصل إعلآني ^_^ / ..
لا احلل مسح اسمي من على الرواية ..
تجميعي : ♫ معزوفة حنين ♫..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


?? { الــــــــــــــــــــبــــــــــــــــــــارتــــ ـــــــــــــ الــــــــــــــــــتـــــــــــــاســــع }??
{ فــــــــــــــــــي الـــــــــــــمـــــــزرعــــــــــــهــ}
وهي تركض صدمة في حد وطاح وهي بحضنه لين ناسيه حالها :آآه وجع
وناظرت فيه وشهقة :أنت
ناظر عيونها "لالا يمكن موهي بس نفس العيوان العذاب "بهس :تعرفيني
لين ناظرت فيه ووقفت وختل توازنها ورجعة طاحت فوقه :آآآآه
ماهو ماحس بالالم كان يناظرها لف وجها وناظر عيونها :نفس العيون
لين مو فاهم شي من الخوف بكت :ابعد عني
هتان ضحك :هههههههه من يبعد عن الثاني
لين ناظرت نفسها هي إلي طايحه عليه وخجلت ومن الاحراج رجعت تبكي :.......
هتان يساعدها عشان تقوم وبحنان :ليش تبكي
لين مستمره في البكى هتان كتم ضكته :خلاص ماصر شي يالله قومي
قطع عليهم صوت وحده تنادي من بعيد :لين لين فينك
ناظرها وبلهفه :إنتي لين أيوه إنتي إلي في المول
لين ناظرته مستغربه وبهمس :أيوه
هتان "مو مصدق قدام عيني عيونها عذابي مايمر يوم إلا وافكر فيها والحين هي بحضني "بهمس :قومي قبل تيجي
لين وفقت وهو وفق ناظرته وعلى طول ركضت وهو مكانه مو مصدق هي والله العظيم هي "آآآآهـ ياقلبي "وراح وهو مبسوط
في الصباح البنات يفطرون بيلعبون دبابات لي ان الجوى غيوم وحلوا
الجوري :الله اليوم مررررره روعه الاجواء
دلع بفرح :أي والله مررره خطيره
ريتاج :بنات يالله متحمسه ابغاء العب دبابات
خلصوا البنات فطورهم وطلعوا يلعبوا دبابات صار لهم ساعه يلعبون الجوري :أنا تعب خلاص بارجع
وراحت جهة الفله وهي تركض قابلة مؤيد وفقت وصار قبالها مؤيد :كيفك يالجوري
ناظرته الجوري "تقول كيفك تسألني عن حالي آآه يامؤيد "تجمعت الدموع بعيونها وبهمس :ماشي حالي
ناظرها مؤيد بحزن وبهمس:لش
الجوري ناظرته ونزلت دموعها وركضت لي داخل الفله طلعت الغرفه ودخلت وسكرت الباب وراها "ليش ماتحس لين متى بتظل بحزنك ليش ماتنسى مشعل خلاص راح يامؤيد
حس فيني والحين تيجي وتسألني بكل برود عن حالي بعدك آآآهـ" ونهارة من كثر البكى خلاص تعبت من الحزن ودي يرجع مؤيد الاول
قل وش تبي بكيفي ............. خلني على كيفي
كتلة مشاعر مهملة ............. والحزن هو ضيفي
لا تسالني وش لوني ............. لوني سمار الشمس
لا يهمك جــــنونـــي .............. ترى جروحي خمس
أول جروحي قلب .............. ميت من الاهمال
ثانيها صدمة حب ............... مات برواقة بال
ما عد انا اهتم .............. بجراح ما تلتئم
وخلني اكملك .............. واسمع بعد شملك
باقي ثلاث جروح ............. باحكيها لك واروح
الثالثة احزان ............. من راسي لاقدامي
والرابعة هجران ............. ماتت بها احلمي
ما عدت انا اهتم ............. بجراح ما تلتئم
وخلني اكملك ............. واسمع بعد شملك
باقي الاخيرة نزف ............. باقي الاخيرة ضعف
دمع وقف بالعين ............. جمر حمر ما جف
وخامس الاخماس ............. يا سيدي الحساس
اني انا كلي ............ ما عاد بي احساس
وتسالني عن كيفي ............. والله مالي كيييييف
والحزن هو ضيفي .............. والهم بقلبي سيف
آآآآآآآآآآآآآآه آآآآآآآآآآه خمس جروووح
آآآآآآآآآآآآآآه آآآآآآآآآآه خمس جروووح
أما هو واقف لسه مكانه "ودي أرجع مثل قبل بس خايف "حس بيد على كدفه لف وناظر وسيم :ليش يامؤيد تعذب حالك
مؤيد نزل راسه بحزن :مافي شي
وسيم بجديه :إلافي يامؤيد في كثير
مؤيد :خلاص ياوسيم
وسيم :لا مو خلاص لازم تتعدى مرحلة حزنك أنت راح تخسر كثير
مؤيد ناظره وسيم أشر على قلبه :أنت راح تخسر هذا يامؤيد
همس مؤيد بضعف :خايف ياوسيم والله خايف
وسيم ناظره بحنان :من وش خايف يامؤيد تلاحق الجوري قبل تضيع منك
مؤيد نزلت دموعه :خايف أخسرها مثل مشعل خايف أحبها وتروح مثل ماراح مشعل
وسيم بجديه :أذا كان الكل يفكر نفس تفكير محد راح يحب حد هي الحياه كذا يامؤيد عيش حياتك ولا تخلي خوفك يحرمك حبك
مؤيد ضم وسيم بقوه :مشكوره ياوسيم
وسيم ابعده عنه شوي :أوعدني يامؤيد ترجع مثل اول
مؤيد :ماراح اوعدك
وسيم بحده :مؤيد وش قلنا خلنا ننسى الماضي ونفكر في الحاضر أوعدني ترجع مثل اول
مؤيد :أوعدك بس مو على طول
وسيم :ان شاء الله الحين يالله عند الشباب
كل البنات جالسين برى هم والحريم
دانه :فين ورود
دلع :عند جدي
دانه :ريف فين رايحه
ريف :عند بابا وراحت تركض
الجوري كانت سرحانه مو معاهم نمير لاحضة هل شي وبهمس :جوريه وش فيك
الجوري ابتسمت بتصنع :مافيني شي ياقلبي
نمير :هاااااا رن موبايلها وقامت ترد بعيد
نمير :هلا حبيبي
سامي :يارح حبيبك أخبارك
نمير :تمام ياقلبي وانت
سامي بهمس يذوب :ودي بيشوفتك
نمير بدلع :حبيببي مايصير
سامي :تكفين عشان خاطري والله مشتاق لك
نمير ماعرفت وش تقول :..........
سامي بزعل :خلاص قولي ماتبغي تشوفيني
نمير بسرعه :لالا حبيبي بس خايفه يشوفنا أي احد
سامي ابتسم :لا تخافي تعالي وراء الفله
نمير :اوكي
سكرت منه وراحت وراى الفله كانت بيدها بيبسي تشرب منه أول ماشافها ابتسم :حبيبتي تعالي
راحت له وهو على طول ضمها :وحشتيني
نمير ابتعدت عنه شوي :وانت أكثر
سامي ابتسم :أحبك
نمير بدلع :مو كثري
سامي رفع حاجبه :كذابه أنا أكثر
تخصرت نمير :لاوالله
سامي ناظرها :أنا ياحبيبتي عاشق في دنيتك أنا هويت أسمك انا أتنفس عطرك أنا لافقتك عايش بلا روح
نمير تجمعت الدموع بعيونها :أنا أحبك
ضمها وبهمس :وش له الدموع حبيبتي
نمير ماتخيلت نفسها راح تعيش من دونه ضمته بقوه :سامي لاتخليني
سامي :مراح أخليك اوعدك راح أكون أحبك لين اموت أوعدك ماأناظر غيرك
نمير ابتسمت :حبيبي أنا بأروح
سامي :أجلسي شوي
نمير :ماابغاهم يحسوا بغيابي
سامي باس عيونها وخدودها :أوكي أنتبهي على نفسك
نمير باسة خده :وأنت حبيبي
وراحت وهويناظرها بحب لين أختفت عن أنظاره
طلعت من عند جدها وهي بتروح عند البنات قابلة نصر دق قلبها بقوه نصر :جدي في
ورود نزلت راسها عيونه تربكها :أيوه
نصر لف بيمشي بس في صوت وقفه صوت بنعومته خلت قلبه يدق :نصررر
نصر لف عليها :هلا
ورود بيتوتر :بابا مشغول قالي لاتخلي حد يدخل
نصر رفع حاجبه :طيب
ورود ناظرت فيه وطاحة عيونها في عيونه وقلبها صار يدق بقوه وبرائه :هذا كلام بابا
نصر قرب منها وابتسم رفع يده وابعد خصله عن عيونها وبهمس ذوب ورود:طيب ليش خايفه
ورود حست أن مافي أكسجين وارتبكت من لمسته وبهمس يالله يسمعه :مو خايفه
لسه الابتسامه مو مفارقه وجهه نزل راسه شوي لي أنه اطول من ورودهي توصل لي صدره عشان كذا نزل راسه لي مستوى راسها وبهمس :ماسمعة وش تقولي
قرب اذنه من شفايف ورود ورود خلاص بتموت :مو خايفه
نصر رفع عيونه وهو لسه قريب منها وطاحت بعيونها وغرق في بحرها كانت تناظر حاجبه الايسر إلي فيه جرح نصر :أوكي تبغي تقولي شي ثاني
ورود بحركه عفويه غمضت عيونها وفتحتها :لا
نصر عدل وقفته وابتسم :ممكن ادخل آنسه ورود لي أن جدي هو إلي طلبني
ورود ردة له الابتسامه وهزة راسها وخصلات كثيره نزلت غطت على عيونها :أيوه ولفت بتمشي بس وقفها نصر
نصر :ورود
ورود :هلا
نصر بجديه :مو أنا قلت لك ما تطلعين إلا وأنتي متغطيه
ورود مسكت خصلات شعرها بيدها :بس أنا عند بابا مو برى
نصر خق على حركتها وبنفس النبره :حتى اذا ممكن كان يكون واحد من الشباب طالبه جدي ويلقيك وأنتي كذا
ورود ابتسمت وبانت غمزتها : خلاص بألبس حجابي مره ثانيه ولفت من غير متسمع رده وراحت وهي قلبها بيطير من الفرح نصر أول مره يتكلم لها كذا
طلعت برى وشافتهم كلهم متجمعين راحت جلست مع البنات
دانه ابتسمت :طولتي ياعمري
ورود ردة لها الابتسامه :لا بس كنت أسوالف مع بابا
دانه :بأقول لكم خبر يخص دلع وريتاج
دلع وريتاج ناظروا بعض بخوف :وش
دانه ابتسمت :ترى عرسكم في العيد يعني بعد رمضان
ريتاج بصدمه :وإنتي وش دراك
دانه :سعودي قالي أمس كان الكبار يتكلموا في الموضوع حبيت أوصل لكم الخبر انا أول وحده
ريتاج مومستوعبه دلع بخجل :غيروا الموضوع
نمير :وااااااي بيصير عندنا عرس في العيد وناسه
الجوري :أيوه مررررره وناسه
قطع عليه صوت :خالتي
لفت دانه إلا ووسيم قرب منهم دانه :هلا عيوني
وسيم :تسلم لي العيون كلمي سعود ينتظرك
قامت دانه وراحت لي سعود وسيم :كيفكم بنات
الكل بأستثناء وحده :بخير
وسيم :دوم إلا أقول يابنت خالي ورود
ورود :هلا ياولد عمتي العزيزه
وسيم :أبغاك تدوري لي وحده حلوه بأتزوج
ورود ابتسمت :تامر ياولد عمتي
وسيم :بنات أخوالي الباقين يرفعوا يدهم
رفعوا البنات يده مستغربين من وسيم :خلاص نزلوا يدكم بس أبغاء أشوف فين جالسين <<قول بأشوف فين نجد
نمير :وش رايك نخطب لك وحده من الموجودين
وسيم يستهبل :أبغاء وحده بارده
ريتاج :كيف يعني نحطها لك في الثلاجه
وسيم :هههههههههههههههه لا ولي يسلمك في كثير باردين
دلع :هههههههههه حلوه باردين
الجوري :ولا يهمك نخليها حاره
نجد هنا عصبت هو يقصدها والبنات مو دارين ويستهبلوا معاه ورود :احسن لك متوسطه بين البارد والحار
وسيم ناظر نجد :والله ياريت تكون كذا بس الله يعيني على برودها
ورود :ياشيخ ريح حالك والعروس عندي
وسيم يستهبل :وانا موافق أبغاها تكون أجنبيه من صديقاتك إلي في لندن
ورود :خلاص ولا يهمك
وسيم لف وراح وهو تارك وراااه بركان على وشك الانفجااااااااار
......................................
.....................................
:وش سويت
حازم :أنا قلت له وهو قااي بيشوف
منصور :لازم تعدل وضعك معه
حازم بكره :والله أني أتمنى له الموت بس عشانك بأتحمله
منصور :طيب ماعرف من البنت إلي قلت لي عنها
حازم بحقد :لا والله بس مطلعها وبتشوف محامي الدفاع عن نصر
منصور :لا تتهور خلنا أول في نصر
حازم :بس شكلها تحبه أكيد من كل شي قالته
منصور :ماعليك بس أنت اسئل أختك وشوف مين هي
حازم :خلاص أوكي باااااااي
سكر من منصور وهو وده يعرف البنت إلي سكته كف حط يده على خده "آآآهـ بس لو أعرفك راح تشوفي وش أسويلك "
.....................................
.
{ فـــــــــــــــــــــــي جــــــــــــــــدهـ}
ماكمل كلمته إلا والباب ينفتح :رياض وشـ وانصدم من إلي يشوفه رياض أخوه وعنده وحده ماصدق
همس بعصبيه :رياض مين هذي
رياض ناظر ريما إلي تخبت وراه وبثقه :هذي زوجتي
ريان بعصبيه :وش متزوج في السر ياخسار والله يارياض طحت من عيني
رياض :ريان اسمعنى أنـ
ريان قاطعه بصراخ :وش تبغاء تقول هذي اخر ثقتنا فيك
رياض :أنت فاهم غلط
ريان بنفس العصبيه :كيف فاهم غلط قول
رياض بيتكلم إلا وريماس يغمى عليها لف وصرخ بخوف :ريماس حبيبتي
ريان يناظر أخوه وبخوف :قوم نشيلها ونوديها المستشفى
لف عليه رياض وبعصبيه :لو حصل لها شي ماراح أسامحك ياريان وقام أخذ عبايتها وغطاها وطلع يركض من الشقه ووراه ريان
وصلوووووا المستشفى ودخل الدكتور يفحصها كان رايح جاي متوتر وخايف على حبيبته ريان أستغرب حالت أخوه وش فيه لي هذي الدرجه يحبها طيب ليش ماقال لنا
كنا زوجنها له أحسن مايتزوجها بهذي الطريق وصارت افكاره توديه وتجيبه
قطع عليهم الدكتور :مين فيكم زوجها
رياض بسرعه :انا دكتور وش فيها زوجتي
الدكتور :متخفش دي المدام كويسه والجنين كمان
رياض :وش قلت
الدكتور :أنت متعرفش أن المدام حامل بشهرها الاول
رياض ابتسم :مشكوررررر دكتوررر وترك أخوه برى ودخل عند حبيبته
وشافها مديده ومسح على شعرها بحنان كان يتأملها قرب منها وباس جبينها
صحت على بوسته أبتسمت :حبيبي
ناظرها رياض بحب:ياروح حبيبك ياعمرى كله
ريماس بتعب :وش إلي حصل
رياض ابتسم بفررح:ألف مبروك حبيبتي إنتي حامل
ريماس بفرح حطة يدها على بطنها :يعني هنا في بيبي
رياض بايدها :أيوه ياروحي
ريماس :طيب بأطلع
رياض :أوكي عمري أشوف الدكتور وأطلعك كم عندي ريماس
وطلع قابل ريان ريان :رياض
قاطعه رياض :ريان راح نتكلم في البيت والموضوع أنت فاهمه غلط
ريان هز راسه ورياض راح يشوف الدكتور
وصلوا الشقه دخلت ريماس ترتاح بقى رياض وريان
رياض :أسمعني ياخوي الموضوع كله وحكى له عن كل شي
ريان حزن على الكلام إلي قاله :أسف يارض
قاطعه رياض وباس راسه :أنت ماتتأسف ياريان أنت أخوي الكبير وأي واحد مكانك بيقول كذا
ريان :وألحين وش بتسوي
رياض :ماادري بس الحين زوجتي حامل لازم أبوي وأمي يعرفون
ريان :خلاص يارياض أنا راح أوقف معك
رياض ابتسم لي أخوه :تسلم يابوتركي
ريان وقف :يالله أنا بأمشي الحين والف مبروك
رياض ضحك:هههههه مو مصدق بأصير أبو
ريان :خلاص ياخوك أنت بتصير أبو وأنا كبرت ولدي أطول مني
رياض :طيب أجلس معنا وبكره أمش
ريان :والله عندي شغل مهم يالله مع السلامه
رياض :مع السلامه وأنتبه على نفسك وأنت تسوق
ريان :ان شاء الله
طلع ريان ورياض على طول دخل أخذ شور وراح انسدح جنب ريماس وضمها لصدره وهي حسة فيه وضمته بقوه
نتعرف على ريان أخو رياض
{ العمر 35 مررررره طيب وهو أكبر واحد بين أخوانه حنون ويحب أخوانه متزوج وعمره 22 سنه عنده تركي ولده الكبير عمره 13 سنه وثنتين بنات توم عمرهم عشر سنوات فرح ومرح
هديل زوجته العمر 27سنه مررررره طيبه وحبوبه وتحب ولدها تركي مررررره }
.....................................
{فــــــــــــــــــــــــــــي كــــــــــــــــــــنــــــــــــــــــــدا}

يتبع ,,,,

👇👇👇


تعليقات
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -