بداية

رواية سر الشوق - 8

رواية سر الشوق - غرام

رواية سر الشوق - 8

يوم الجمعه..الساعة العاشرة صباحاً
كانت سمر تتناول افطار خفيف..للحميه..مكون من
عصير برتقاله..بيضه مسلوقه..وشرائح من الطماطم
دخل ..حمود..مسرعاً ومد لها هاتفها هاااج. يرن اكثرمن ساعه
وجدت ثلاث مكالمات من نبيل..ارجعت شعرها للخلف
بظهر كفها..واعادت الاتصال بنبيل هلاا نبيل ..اخبارك
نبيل بعصبيه الله بالخير..كل هاذا عشان تردين
سمر..بملل تو ..حمد ياب لي الجوال..واول مااشفت المكالمات
اتصلت
نبيل بسخريه عجبتج الهديه الي امس
سمر(تااافه..داق من صبح الله عشان يعرف رايي بشماته فيني)قلت لك.. كلك ذوق
نبيل(فهمت المغزى من الهديه ولا ماافهمت)صرااحه..احترت شنو ا ممكن اهديج
ولما لمحت هاالدبدوب..على طول تذكرتج..حسيته يشبهج وااايد
سمر تحاول السيطره على غضبها اذا السالفه جذي..اممممم
من الحين..بخلي حمودي يجمع لي حشرات من الحديقه القريبه ..عشان اختار وحدة تشاااابهك..واقدمها لك هديه
سمعت ..ارتطام قوي..( جنه صوت ..كرسي طاح على الارض..لايكون طاح مع الكرسي)الووو..الووو
نبيل ..بهمس.. وغضب جااارف الرد بيوصلج قريب..يااا بنت عمي
سمر .. بثقه( الطلاق) لو عندك رد. الاحسن .تكلم ابوي


«-`¸`~*•.• ّ¤؛°`°؛¤ّ•.• ¦‡ سر الشوق؛؛8 ‡¦•.• ّ¤؛°`°؛¤ّ•.•*~`¸`-


تعالو معي لنلقي نظره..على العرسان>>مع وقف التنفيذ..ههههه
ودعوني اضيف..بعض الملح والبهاارات لاعطاء نكهه مميزه لحياتهما

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لا احلل مسح اسمي من على الرواية ..
تجميعي : ♫ معزوفة حنين ♫..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يوم الجمعه الساعه..الواحده بعد الظهر..عاد خالد من الصلاة
استرخا على السرير....لينام قليلاً
وضعت سعاد ابنتهاا..بعد ان ابدلت لها وارضعتها..واقتربت من خالد
سعاد..تمرر..اصابعها بشعر خالد هااا حبيبي ..راضي علي
امسكه خالد من كتفيها ..وقربها منه اكثر.و.قبل وجنتيها
سعاد بدلع خلودي..متى ترجعني بيت اهلي
امي حرقت جوالي وهي تدق..حرام اخليها بروحها تحاتيني
خالد اذا وافقتي تمين وياي الى بكره ..راح احقق لج..طلب.. متأكد انج مانسيتيه
سعاد تفكر امممممم..موافقه
اتكأ على كتفيها ..وامسك هاتفه..واتصل ثم فتح السبيكر
خالد إيماان..فينك يااراجل؟؟
صوت رجولي خشن موجود..انتا الي فينك..يا مهندس
خالد ههههه..في الجنه
الفني يااراجل..مش كنت تئول..نجي نسليك
خالد وش ابي فيك..عندي الي يكفيني
الفني اوعدنا ياااارب
خالد اقوول ايمان..من مسميك ايمان..خلصت اسامي الرجاله بمصر
الفني وديني انتا شكلك عبيط..دي اصول الدين..دنا ايمان..واخويا إسلام.والتاني.احسان
خالد بمزح وش يصير لكم ..صيام
الفني ابن اخويااا إسلام
مسكت سعاد بطنها من شدة الضحك..ودخلت المطبخ
تبعها خالد بعد عدة دقائق..حضنها من الخلف..وهمس باذنيها صدقتي الحين
سعاد وش هالايمان ذا ..وربي انه تحفه
خالد شربااات.. لكن اسمه..يسبب المشاكل
اتصل خالد على مطعم اشتهر بالمشويات..توصيل وجبه لشخصين
ودخل الغرفة ليرتاح..قبل ان يصل الطلب
رن جرس الباب..فأسرعت سعاد..بدون ان تفتح منوووو
صوت رجل غريب خالد العلي موجود؟؟
سعاد موجود..بس نايم الحين..منو
الرجل انا صاحب العمارة..لو سمحتي..خذي هالورقه ..وعطيها لخالد
واتمنى سرعه التنفيذ
سحبت الورقه من تحت الباب ..انهارت..و سقطت على الارض تبكي بحرقه..بعد ان قرأتها


«-`¸`~*•.• ّ¤؛°`°؛¤ّ•.• ¦‡ سر الشوق؛؛8 ‡¦•.• ّ¤؛°`°؛¤ّ•.•*~`¸`-
الساعه الرابعه عصراً من نفس الجمعه
رغم جو الكأبه الذي يسود المنزل..جلست فرح..مع والدتها وخالتها
تستمع لتلاوتهن لسورة الكهف..حتى غلبهن النعااس..ونامت ام الخير ونوره بعمق
رجعت فرح لغرفتها..بدلت ملابسها..وغطت شعرها بوشااح وردي
اشغلت نفسها بالاعمال المنزليه..لتخفف من احساسها بالتوتر
اخذت بعض المنظفات ..والخرق الباليه في دلو من المعدن
حملت السلم ..و خرجت للفناء..لتنظيف زجاج النوافذ من الخارج
صعدت اربع درجات من السلم..بعد تاكدها ان سور بيتهم المرتفع.. يمنع كشفها للخارج
عملت بنشاط وهي تهمس بنشيد..الا صلاتي
إلا صلاتي ما أخليها .... اهي حياتي ودنيتي فيهـا
إلا صلاتي ما أخليها .... اهي حياتي ودنيتي فيهـا
وعدت أصلي .... فرضي بوقتـه ..... وصيتك لا .... ماني ناسيهـا
لا تخليها ! .... ما أخليها ...... لا تخليهـا ! .... راح اصليهـا
إلا صلاتي ....... ما أخليها ....... اهي حياتي ودنيتي فيها


مع اقتراب وقت المغرب ..تغير الجو..هبت الرياح البارده..وزاد معهااصوات حفيف اوراق
شجرة السدر..الكبيرة..امام بيتهم
وانسل الوشاح من شعرها وتعلق بعنقها..فحركت راسها لتتحرر باقي الخصلات
انتبهت فرح لخروج ام الخير بخطوات متسرعه ..وتوجهها لباب المنزل
ام الخير تضع هاتفها على اذنها..وتقول ..ايييييه وصلت. هاذا هو بيت فواز...الحين بفتح لك
ارتبكت فرح..وحاولت تنبيه خالتها بوجودها..لكن خطوات ام الخير كانت اسرع
وما ان فتحت الباب..حتى دخل رجل غريب..واغلق الباب خلفه
..طويلاً وعريض المكبين..يرتدي بنطلون جنز وجاكت اسود.. انحنى ليقبل رأس ام الخير
تاكدت فرح وهي ماتزال على السلم ان الرجل لورفع رأسه قليلاً ..سوف يراها امامه مباشرة
فحاولت رفع الوشاح لتغطي شعرها..إختل توازنها ..وبعد محاولات يائسه لتستعيد توازنها
سقطت .. وهي تسمع صراخ ام الخير..وقبل ارتطامها بالارض..تلقتها يدين قويتين
تجمدت اوصالها.. واتسعت حدقتا عيناها..عندما وجدت نفسها
بين يدي رجل غريب عنها..وينظر لعينيها مباشرة..شعرت بانفاسه الحارة على وجهها
خيل لها..ان الزمن توقف..لان قلبها توقف عن الخفقان
حاولت دفعه بعيداً عنها..انما يده تحيط كتفيها بشدة
ام الخير بخوف آشووه لحقت تمسكها قبل مااا اطيح على الارض..وتنكسر عظيماتها
جزاك الله خير..يا وليدي
قال بسخريه ان انكسر فيها شي.. يتصلح
تدفقت الدماء..لوجهها..وضاقت ..عيناها..حقداً..انه ياسر الـ سالم..المتكبر
استمر ينظر لها بكل وقاحه.. وارتفعت عينيه لشعرها ..المنسدل على كتفه
خجلت فرح من نظراته..واحمرت وجنتيها
رفعت كفها..لتدفع وجهه بعيدا عنها..و عاد ينظر لجسمها.. نظرات جريئه
قال بصوت عميق...وبتهكم واضح اذا عندك رغبه في ممارسه هوايتك الغريبه .فانتبهي
من السقوط.. ماراح اكون موجود في كل مره
(كانها تعمدت السقوط اثناء تواجده)
ارتجفت بقوة وهي تسمع..تعليقه الجارح..و مع خجلها الشديد.. انعقد لسانها
اقتربت منها ام الخير ..واخذتها لحضنها فرح...عسى ما تعورتي؟؟
ارتمت فرح بحضن ام الخيروهي ترتجف...واسنانها تصطك..وقدماها لا تقويان على حملها
عندما التقطت انفاسهاا..ركضت للداخل..واتجهت صوب دورة المياه
ووقفت تحت رشاش الماء..تحاول ان تبرد الغليل الذي يسري بدمها


«-`¸`~*•.• ّ¤؛°`°؛¤ّ•.• ¦‡ سر الشوق؛؛8 ‡¦•.• ّ¤؛°`°؛¤ّ•.•*~`¸`-
اما في منزل عتيقه...بناتها الست..في غرفه واحده..يشعرن بالفراغ والملل
نهضت رازان واشرت بيدها..لايمان..وهي تغمزها
بلا حب بلا وجع قلب..؟؟
نيران جويزي..وين عتيقه؟؟
الجازي من رجعت من الشرطه..ماااشفتها..يمكن مااااتت
نيران ههههههه..الي مثلها ماااتموت بالساهل..يمديكم تتعذبون.. زيادة شووي
ادارت رازان المسجل..ورفعت الصوت..ثم شدت يد ايمان لترقص معها
بــلا حــب بــلا وجـــع قـــلب ..وش جــانــا مــن ورى هالحـــب
غـــير الألـــم غـــير التعـــب ..وش جــانـــا


يـا نــاس أنـا مـابــي دفــا.. قــلبـي مــن الحــب اكـتفــى
ويــن العـشـــق ويــن الـوفـــا ..ودانـــا


يـا قــلبـي يكــفـي مـاجــرى ..الجــرح تــوه مـابـــرى
مـاجـانــا مـن الـدنيــا تــرى.. كـفــانــا
جربــت فـي مــره الهـــوى ..وأخلــصت أنــا وقـــلبي ســـوى
وفجـــأه كـــذا الغــالـــي نـــوى ..ينســـانـــا


يـا شـــوق خـــذ مـــني وعـــد ..مـاعـــاد نشــــتاق لأحـــد
إرحـــل بدربـــك للأبــــد ..وإنســانــــا
مـاعـــاد يغــرينـــا العـشــــق.. مـاصـرنـــا ويــاه نتـفـــق
والحــظ مـاعـمـــره صــدق.. ويــانـــا


ღ♥ღღ♥ღღ♥ღღ♥ღღ♥ღღ♥ღღ♥ღ
عتيقه.. تجلس بغرفتهاا..على الكرسي الصغير..تبحث في بعض طلبات الزواج التي تلقتها
على شكل رسائل نصيه بهاتفها النقال..لفت نظرهاا..اسم
فرجعت وقرأت الرسالة اكثر من مرة
ثم كتبت رسالة جديده ..وارسلتها لنفس الرقم..تمططت..وخرجت سعيدة لغرفة بناتهاااا


وجدت نيران .. بفكر شاارد بعيداً..مع كلمات اغنيه
عــلى كـــثر الـسـنــين اللــي عرفـــتك مـاعرفـــتك زيــــن
تمـنـــيت إنــي مـا شـفــــتك ولا لحـــظـه ولا شـويـــــه
حسـبــت إنــت وأنـــا نبـقـــى حــبايـــب نبـقـــى أحــــلـى إثنـــين
حسـبــتك تبـقـــى لــي طـــول العــمـــر مخــلـــص وفــــي لـيــــا
وأثـــاري حـبنـــا كـذبـــه نســـيت العـشــــره فـــي يـومــــين
زرعــــت الـشـــوك أنــا بنفــســــي غـرســــت الهــــم بيــديـــا


أنـــا مـاكـــنت أظـــن اللــي يحـــب يحـــب لــه شـخـــصـين
عــلى بــالـــي أنـــا لحــالـــي وحـبيــــبي يمــــوت بـــس فــــيه
عـــلى الـنيـــه مشــــيت ومـاعـرفـــت أمـشـــي معـــاه لـويــــن
إلــــين الـوقــــت بــــيـّن لــي نوايـــا غـــدر مخـفــــيه
تعــــال وشـــوف وش كــــثر الـدمـــوع إللـــي تخـــون العـــين
كـــثر مــا خاننـــي حـــظي وعـرفـــتك وإنـــت مــو لــــيه


أنـــا شـاللـــي يــصبرنــي عـــلى هـمـــي معــــاك للحـــين
خـــلاص إبعـــد وأنــا ببعــــد ولا تســــأل أبـــد فـــيه
وإذا قـــصدك تـبيـــع وتشــــتري قـــلـبي أنـــا بحـرفــــين
أبمـحــي الحـــب مـن قـــلـبي واعـيشـــك ذكــــرى منـســــيه
أنـانـــي مـثـــل مــا إنـــت ولا يفــــرق معــــاك الـبــــين
وأنــا مــا عـــاد تعــــنـي لــي وخـســـاره فــــيك مـاضـــيه


ღ♥ღღ♥ღღ♥ღღ♥ღღ♥ღღ♥ღღ♥ღ
انتظرت عتيقه حتى انتهت الاغنيه...وضربت نيران بقوة على كتفهااا
نيرااانو..خلااص ..جاا الي راح يعوضج حنان..الابو؟؟
نيران.. وعيناها.. تائهه شنوووو؟؟منووو؟؟
عتيقه هههههههه..عندي لج..زوج ..ماايتفوت
دخل عليهن..علوي بنفس اللحظه..وقال..بحده محد..بيتزوج بها البيت.. قبلي
عتيقه..وهي تضع يدها على قلبها تف تف ..سكنهم مساااكنهم..متى يطلعون هذول السكاانوة
علووي على طااري العرس..خخخخخ
عتيقه بسخريه ومنو تبي تأخذ هالمره.. من طخت ساااروه..وامثالهااا
(سارة..تعرف عليها علوي عن طريق النت..وتعلق بهاا.
وعندما طلب من عتيقه ان تخطبها له..اعترفت سارة لهم بانهاا متزوجه..وعندها اربعة اطفال)
علوي لااا..هالمرة وحدة..تعرفينهااا..وبنت ناااس ومتربيه
ابتسمت عتيقه والله..منهي ان شاءالله..بتقبل فيك يالفقس
علوي فرح..بنت نوره وفواز


«-`¸`~*•.• ّ¤؛°`°؛¤ّ•.• ¦‡ سر الشوق؛؛8 ‡¦•.• ّ¤؛°`°؛¤ّ•.•*~`¸`-

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لا احلل مسح اسمي من على الرواية ..
تجميعي : ♫ معزوفة حنين ♫..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

سـرالـــشوق ؛؛؛9

™`•.¸¸.•¤¦¤`••._.• ][ســ الـشـوقـ ـر][ `•.¸¸.•¤¦¤`••._.•`™
قمــة الحـــب أن يجبرك
الصمت على الكلام
فيعجز الكلام عن التعبير
فتصمت,, ويبقى .... الآلم
رجع عادل.. من المستشفى حيث قضى معظم وقته ..انهكه التعب..فألقى
بجسده على الكنبه الحمراء الوثيره..يبحث عن الاسترخاءوالهدوء
يود..إعادة تنظيم افكاره..بل وإعادة برمجة عقله..حتى يتخلص..من
الافكار السلبيه..والمخاوف المزعجه..ويحل محلها..افكار ايجابيه
تحفزه على الانطلاق..من جديد..في الاتجاه السليم
تأمل اخطائه..بحق نفسه..وبحق ابنه..وايضاً بحق فرح
اخذ يلوم نفسه..ويحاسبها..
حتى احس بشبح الوحدة يخيم على المكان
خامره شعور..مزيج بين الاحباط والأسى..دفع تلك المشاعر جانباً..ونهض
لبس.. الغترة والعقال..والتقط هاتفه..وسلسلة المفاتيح
وخرج..بإتجاه منزل والده
في الحي القديم..حيث البيوت الشعبيه..الازقه واالطرقات..تشير لبساطة اهل الحي
والى الماضي .. بعد ان اجهزت الحضارة على كل جميل
أستنشق عبق ماضيّه وذكرياته هنا.. في كل ركن في الحي الذي وُلد..وترعرع فيه
رغم ان الحي..مشهور بأهله وناسه..الا انه بات مستنقعاً للمخالفين وآفة لترويج الخمور والمخدرات
وانتشر السحرة والمشعوذين..تحت مسمى( المطوع)كما
يواجه رجال الشرطة والدوريات الأمنية إرهاقاً من تلك الأحياء
ويهاب الكثيرين دخول تلك المنطقه خوفا مما يجري داخلها
وجد عادل انوار المجلس مضاءة..فدخل
اعتدل الاب في جلسته..بعد ان كان يميل بجسمه كله الى الامام
منهمكاً بمتابعة..برنامج..ستار اكادمي.. وبيده جهاز التحكم
تناول عادل(بيالة)شاي واعطى والده اخرى..وقال بتهكم يبااه..متى رجعت للسجاير ؟؟
اجاب والده..بلا مبالة اصلاً متى تركتها ..عشان ارجع لها
عادل في عياده خاصة..للمدخنين..وشرايك تروح عندهم..وتستفسر.واذا عجبتك استمر بالعلاج
ابو خالد..ينظر للدخان المتصاعد من السيجاره يصير خير..اذا عندي وقت..رحت للعياده
عادل بأشمئزاز من فترة ..لاحظت بعض الاولاد من عمرحمود..يدخنون في النافذ
وربي كان ودي اجلدهم واحد واحد
ابو خالد.. هاذي مسؤلية اهلهم
عادل ومحمد.. عقب ماحذرته منهم..للحين مصاحبهم
ابوخالد..زاد تركيزه بالشاشه ماعليك منه..انا بربيه..اسكت شوي..بدا البرايم
عادل بملل شرايك..اشوف لكم بيت في حي راقي..متحضر بعيد عن هالحارة الموبؤة
ابو خالد وين نروح..كلنا بهالحارة..اهل وصحبه ..وجيران..وموب طالعين الا على جثتي
عادل الله يهديك يباا البيوت في الشوارع الداخليه والمنافذ كلها عمال هنود..وبنغاليه.. فيه خطر كبير منهم
والحارة صارت ماتناسب العويل
صمت ابو خالد..واشر لعادل..ان يصمت هو ايضاً
فوقف عادل..وتوجه للمطبخ..وجد والدته..تقلب محتوى القدر على النار
وهند بجانبها..تسكب عجينه سائله بقوالب من المعدن
قبل عادل والدته..وقال بمرح الله الله..وشهالريحه الي تطير العقل
هند ههههه..حماتك بتحبك..لو متأخر..جان مالحقت على شي
ام خالد تبتسم براحه ويه فديتك..كنت بخلص الي بيدي واتصل عليك انت وخالد تيون تتعشون
وتمسح يداهابطرف المنشفه الصغيرة الملقاة على كتفها
تمسك ذراع عادل وتسحبه معها اطلع من هني لا تمسك فيك ريحة الطبخ
وتوجه كلامها لهند خلصي الي بيدج..وشبي فحم للطيب
احضرت سمر ..معن..وأجلسته بحضن عادل هاك هالغثيث..زهق ام امي
ام خالد ههه.. سمر بلا عيارة..معن وشحليله ..بس وقت النوم.. ودج تعقينه مع القطاوه بالحوش
عادل..يحضن ابنه بحنان ويقبله استحملوه كم يوم زياده..وبكرةبمر المكتب..واشوف المربيه الي طلبتها وصلت ولا بعد
ام خالد وشوله مربيه..واحناوين رحنا
عقد عادل حاجبيه..خلع نظارته..ومسح زجاجها بمديل نظيف..ثم رجع يلبسها
وقال بنبرة حزن انتو الخير والبركه..مابي اتعبكم ..واحملكم مسؤليه معن
ام خالد بأهتام حبيبي ..لااا تخلي الحزن يسيطر على حيااتك ..الدنيا فانيه
ماتستحق هموم و بهالحجم..التفت لنفسك..وتزوج ..الانسانه الي اخترتها لك
تخفف عنك همومك..وتصير ام لولدك
رفع عادل عيناه لسمر..يطلب مساعدتها..فردت سمربمزح والله ان بشرى اكثر وحدة تناسبك..وخالي كم مرة يلمح
بأن وده يزوجها طبيب من العايله..ههههه
شد عادل سمر من معصمها..واجلسها بقربه..وهمس قولي خير ..ولا اصمتي..تباً لكِ
سمر أيها الأحمق.. وضعك مأساوي..ويدعو للشفقه..هههه
عادل طيب..ساعديني.. خلج مرسال الحب..وصلي لها رسايلي
مررت سمركفها امام وجهها نو وي ..لاا تحاااول ..مالك أمل..ابداً
فرح رايها واضح وصريح
عادل ..بيأس انا مصمم..وماراح اخليها تندم ابد لووافقت تتزوجني..تكفين سموره..حاولي تقنعينها
سمر.. اممممم..بحاول..بس مو الحين..لما العم فواز يطلع بالسلامه
انصدمت ام خالد يطلع؟؟من وين؟؟
سمر من الحجز..متتهم بالسرقه..من المدرسه الي يشتغل فيها
امتزج ..التعاطف..والسخط..فصرخ عادل بأضطراب حرااامي؟؟
سمر بثقه السالفه شكلها تلفيق
اجاب عادل بنبرة اشمئزاز تلفيق؟؟ مااعتقد..!! الإنسان العادي مستحيل
يصمد قدام اغراء المال..والثروةالسريعه..فما بالك بفقير ..منتف
وجهت له سمر نظرات ..احتقاروقد استشاطت غضبا واحمرت عيناها
وقالت بمنتهى الغضب الا العم فواز..مايخون الامانه ..لو على قطع رقبته
عادل بشماته وانتي شدراج..هذي الفلوس..تعمي النفوس
وقفت سمر.. واتجهت لغرفتها وهي تقول انارايحه انام.. احسن من مقابل طبيب متخلف
ام خالد وييييين..والعشا
سمر ماابي عشاااكم..مسويه رجيم
عادل بسخريه واخيراً انتبهتي لوزنج...على الله تستمرين
اغلقت سمرباب الغرفه بقوه خلفها وهي تقول موووب شغلك
اخذت ام خالد..سماعة الهاتف..واتصلت على جارتها وصديقتها..نورة
ام خالد السلام عليكم..هلا نورة..ماتشوفون شر..وخطاكم السو
نورة وعليكم السلام..الشر مايجيكم..خطاكم اللاش
ام خالد هااابشري..شلون فواز..ان شاءالله مااعليه شي
نوره..بأسى والله ياام خالد..مادري شقولج..فواز موقفه صعب.. الله كريم.. مايضيع من رجااه
ام خالد ونعم بالله..عسى موب مااسكين عليه ادله..او بصمات؟؟
اخبرت نورة صديقتها ام خالد..بتفاصيل القضيه..وحتى مسألة الرصيد المجهول
انهت المكالمه..والتفتت لعادل الجالس بقربها..متقدم بجذعه للامام..ساااهماً
ثم امسك رأسه بذراعيه..المسندتين على ركبتيه
عادل..بأهتمام وش سالفة ..النص مليون ريال؟؟
ام خالد يقولون ..ان رصيد فواز بالبنك..وصل نص مليون خلال يومين
وهالشي..محيرهم..عاد يبون يقابلون فواز..يمكن يقولهم من وين
عادل بخبث اقص يدي من هني..لو العم فواز..موب راسم على بعيد
ام خالد اعوذبالله منك ياابليس..هذاجاارنا من سنين وبنين..وامام مسجدنااا
مااعمره طلعت منه العيبه..اقول ..قوم نااد ابوك يتعشى ابرك
كان السكون يلف الجميع على سفرةالعشااء..ابو خالد بحذر يمكن اسااافر بعد كم يوم
ام خالد وين.. عندك اجااازة..؟؟
ابو خالد اكيد ...ابي اغير جو مع ربعي..وان شاءالله برجع قبل زواج سمر
ام خالد..بحسن نيه تستاهل يابو خالد..من زمان ما عطيت نفسك راحه
من حقك ترتاح وتغير جو
محمد يباااا..ليه مااتوديني وياك..باقي اسبوع بس ونأجز
ابو خالد.. اول مره..اشوف المكان..واتعرف على البلد الي بنروح لها
عشان المرةالجايه اخذكم وانا عارف كل شي
عادل على اي خطوط؟؟
ابو خالد للحين ماااحددنا..يمكن السعوديه
عادل..بسخريه ليه مااتروحون المغرب..يمدحونها
شرق ابو خالد..وحاول بصعوبه ان يبلع اللقمه..ويتنفس بارتياح الربع للحين مااحددو وين بالضبط؟؟
ونهض بسرعه وهو يقول الحمد لله..ام خالد..الحقيني بالشاي
هند يبااا ..اصبر شوي..ذوق الحلا الي سويته..وتعبت عليه
محمد ههههه..عن نفسي..مااابي حلااا
نجود وانا بعد..الحلا الي تسوينه يعور بطني
هند تهز راسهاا خسااارة ..كانت سمر هي المشجعه نمبر ون
نجود ما يصير حلا بدون سكر؟..ههههه
ام خالد بحزم يالله انت وياها..غسلو اسنانكم..وكل واحد على سريره..بكرة وراكم مدارس
استأذن عادل..واستعد للخروج...فقبل والدته.وابنه
ام خالد.. سقااا الله ذيج الساااعه..الي اشوفك فيها مرتاح ومستقر..مثل اخوك
لا تنسى..قبل مااتروح بيتك..مرعلى خالد..وشوفه ليش مقفل جواله..وطمني عليه
لديه خمسة أشقاء تتباين طبائعهم لكن خالد هو الأقرب له دائماً..وبالرغم ان الترابط والتعاون
هما مايظهر على السطح .. الا انه يتعامل معه بقسوة حين يتعلق الأمر بتصرفات يرفضها
مثل التدخين..والسهر..والفوضى
عندما رأى عادل وجه اخيه خالد..شهق من الصدمه.. خالد ياهلا ..تفضل ..ياخي لاتوقف تطالعني كأنك شايف سكني
عادل ..بخوف شديد شسالفه..فهمني شفيك؟..
خالد..وهو يغير الضمادات حول عينه اليمين مثل مانت شايف..اصابات وكدمات في منطقة الوجه
وحول العين اليمين تحديداً
عادل هذا وقت تنكيت ..انت ووجهك.. تكلم بجد..من مفقع وجهك؟؟
خالد امي مرزوقه..عليها بكوس.. ولا اقدع ملاكم
عقد حاجبيه ليه.. شنو المناسبه
اسند خالد ظهره للكنبه..وارجع راسه للخلف آآآه. كنت امس اسعد انسان..يوم رجعت الامور تزين
واليوم انعفسنا..حسبي الله ونعم الوكيل.. ليتنت قايل لها قبل ماانام
عادل..بملل ياخي قاعد تتكلم بالالغاز...وضح لاقوم افقع عينك الثانيه
خالد..حاول اخفاء غضبه..فأرتعش طرف شفتيه بشدة نمت بعد ما طلبت لنا غدا..ولما وعيت
كانت الساعه ست المغرب..وسعاد بدل ماتصحيني وتسمع رايي..طلعت من البيت بدون شوري
والادهى والامر..انها حكت لامها عن هالورقه..وامها مايحتاج.. بدل ماتهديها ..زادت الطين بله
.. ومد يده..واعطى عادل ورقه
رحت لبيت ابو سعد..ابي اكلم سعاد واشرح لها.بس امي مرزوقه..استقبلتني بالاحضان ..ورحبت فيني بحرارة
مثل مانت شايف
عادل..يصر على اسنانه وقسم..لو اني مكان ام زوجتك..كان ماخليت فيك ولا عظم سليم
انت بتصرفاتك المتهورة.. ضريت العايلتي
خالد يعني انا قايل لإيمان تعالي ارمي بلاج علي؟..البنت متهورة وجريئه بزيادة
عادل شايفتك مقصه وينلعب عليك..كان ماقدرت تستدرجك هالبزر
وانت واقف وتاخذ وتعطي معاها..حتى السكان فكرو انك انسان غير سوي
خالد كل شي بيتصلح..وسعاد وامها دواهم عندي
عادل بغضب يكون بعلمك ان السمعةمثل الزجاج..الي انكسر لايمكن يتصلح
ورغم التطور الي عايشينه..لكن العادات والتقاليد ما تتغير..وسوءسمعة اي احد من العائلة
تعرقل زواج البنات..فكر بمستقبل بنتك.. وحتى خواتك اما يعيشون من دون زواج
او يرضون بسيء السمعه لان الافضل ماراح يرضى بهم
خالد ياخي..لايصير فكرك محدود..وتوقف عند كل خطأ..وتحطم فينا
لان البعض ماتفرق معه سمعة الاهل..وما يهمه الا من ارتبط فيها
عادل ماعتقد احد يتجاوز عنها..ان ارتبطت بسوء الاخلاق والفساد..والسرقه او الغش
واحنا دوم نقول..العرق دساس..وبمجتمعنا يهتمون وايد بالسمعة
خالد..يرجع الكماده ويضع غيرها سمعة الأهل أمانة ومسؤولية لازم يتحملها كل أب ..واكيد ربي بيحاسبنا عليهاا
حتى لو تعذر العيش مع زوجتي..بنتي..مالها ذنب..ومستقبلها يهمني
عادل ..بحزن وانت شايف في هالزمن.. مجتمعنا يهتم بالمظاهر..اكثر من اهتمامه بالجوهر
تثائب عادل..نظر للساعه ..وقال .لاتننسى
اتصل على الوالدة..وطمنها عليك
™`•.¸¸.•¤¦¤`••._.• ][ســ الـشـوقـ ـر][ `•.¸¸.•¤¦¤`••._.•`™
جلست ام الخير على حافة سرير فرح..ومررت اصابعها المرتجفه على وجنتي فرح..وسألت بهدوء فروحه.. واعيه يا قلبي
فتحت عيناها..ورفعت جسمها..حتى جلست .. تضم ركبتيها هلااا خالتي..وين كنتي؟؟
ام الخير كنت عند بشير بالمستشفى.. مسكين.. من امس الليل مسخن..ولا حد انتبه له..الين طاح عليهم مرة وحدة

يتبع ...

👇👇👇


تعليقات
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -